رئيس التحرير: عادل صبري 06:06 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

صحيفة إسرائيلية: قرار بإخلاء غلاف غزة في الحرب المقبلة

صحيفة إسرائيلية: قرار بإخلاء غلاف غزة في الحرب المقبلة

العرب والعالم

قوات الاحتلال الإسرائيلي- أرشيفية

صحيفة إسرائيلية: قرار بإخلاء غلاف غزة في الحرب المقبلة

وكالات 05 مارس 2017 11:41

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن الجيش الإسرائيلي تلقى إنذاراً قبل حرب عام 2014 على قطاع غزة بوجود مخطط لحركة حماس لتنفيذ عملية في غلاف غزة، مؤكدة أنه اتخذ قراراً بإخلاء كافة المستوطنات القريبة في المواجهة المقبلة.

 

وأضافت الصحيفة كما كشف الصحفي فيها يوسي يوشع اليوم الأحد، ما جرى من نقاشات في المجلس الأمني المصغر الإسرائيلي "الكابينت" أن وزير التعليم الحالي نفتالي بينت اقترح إخلاء كل المستوطنات الإسرائيلية مع غلاف غزة ووافق نتنياهو على ذلك فيما تجاهل يعالون ذلك وقال لبينت "نعرف ماذا نفعل".

 

وأشار الصحفي إلى أنه ‏في يوليو 2014 قبل أسبوع من اندلاع الحرب تم الحصول على معلومات عن إمكانية تنفيذ عملية عبر الأنفاق التابعة لحماس، منوهاً إلى أن الجيش من جهته قال إنه في المواجهة القادمة سنخلي السكان فورا.

 

‏وحسب الصحفي نقلاً عن تقرير مراقب الدولة فإن نصف الأنفاق القادمة من غزة هو ما تم فقد تدميره خلال عدوان 2014، تظهر إلى العلن مسألة لم يتم نقاشوها ‏بشكل جدي ألا وهي ‏إخلاء سكان المستوطنات القريبة من الجدار.

 

‏وكما جاء في اجتماع الكابينت في هذه النصوص:

‏بينت: ‏أقترح اخلاء المستوطنات.

يعالون: نحن نعرف ماذا نفعل .

بينت: أخلي المستوطنات المدنية.

نتنياهو: ملاحظة بينت مهمة أحولها إلى وزير الدفاع وقائد الأركان.

يعالون ‏: سننظر بذلك.

بينت: كذلك المواقع العسكرية .

نتنياهو: اقتراح بنيت صحيح ولا حاجة لإبقاء مستوطنة مثل كريم شالون.

 

ولفتت الصحيفة إلى أنه في النهاية تقرر عدم إخلاء المستوطنات، فيما حضر سامي ترجمان في 10 يوليو عام 2014 إلى الكابينت وحذر مرة أخرى من الأنفاق معتبراً أنها خطراً استراتيجياً وفي أي لحظة يمكن أن تكون مفعلة وتسعة منها اجتازت الحدود.

 

‏ورد يعالون على ترجمان بالقول: "الإنفاق مشكلة لم تحل ولن تحل بهذه العملية".

 

‏ونبهت الصحيفة إلى أنه في أعقاب توصية وزير الجيش وقائد الأركان تقرر عدم قبول الاقتراح و الاستعاضة عنه باقتراح آخر وهو وقف النار أيام معدودة حدث ما تم التحذير منه.

 

‏وأشار الصحفي الإسرائيلي إلى أن 13 مقاتلاً من حماس تسللوا عبر الأنفاق إلى "كيبوتس سوفا"، وبعدها تم اتخاذ قرار الدخول البري.

 

‏وحسب "يديعوت"، في إطار استخلاص العبر فإن الجيش قرر إخلاء المستوطنات في أي مواجهة قادمة سواء في غزة أو في الشمال.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان