رئيس التحرير: عادل صبري 04:28 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالفيديو| سكان المناطق الحدودية بغزة.. حياة في وجه المدفع

بالفيديو| سكان المناطق الحدودية بغزة.. حياة في وجه المدفع

العرب والعالم

جانب من دمار المناطق الحدودية بغزة

في جولة لـ "مصر العربية" بالقطاع المحاصر..

بالفيديو| سكان المناطق الحدودية بغزة.. حياة في وجه المدفع

فلسطين – مها عواودة 06 مارس 2017 10:02

 

تشهد المناطق الحدودية في قطاع غزة - الممتدة من بيت حانون شمالاً حتى رفح جنوباً- حالة من التوتر المستمر بفعل الاعتداءات اليومية الإسرائيلية، فسكان المناطق الحدودية يعيشون في ساحة حرب مفتوحة.

توغلات يومية لآليات عسكرية يترافق معها عمليات تجريف، وإطلاق نار على الفلسطينيين القاطنين في تلك المناطق، أو على المزارعين الذين يحاولون أن يصلوا لحقولهم التي هجروها بفعل عمليات الاستهداف المستمرة لهم من قبل قوات الاحتلال، ما أدى إلى سقوط عدد من الشهداء والجرحى، منذ التوصل لاتفاق التهدئة برعاية مصرية عقب عدوان عام 2014، إضافة لاعتقال العشرات من الشبان الفلسطينيين بذريعة اجتياز الحدود.

" مصر العربية " تجولت وسط المناطق الحدودية، ورصدت أجواء الاعتداء الإسرائيلي، ومعاناة الشعب الفلسطيني في هذه المناطق.

وأثناء الجولة اتضح أن الأراضي القريبة من الحدود بعمق أكثر 300 متر، مهجورة بسبب الاستهداف المستمر من قبل جنود الاحتلال.


صابر الزعانين ناشط مجتمعي من مدينة بيت حانون قال إن المناطق الحدودية دائماً ما تشهد تصعيداً من الاحتلال الإسرائيلي، إطلاق نار، وقصف مدفعي، حال السكان في المناطق الحدودية صعب، يتعرضون إلي إطلاق نار مباشر ، ولا يستطيع المزارعون الوصول إلى حقولهم بسبب إطلاق النار عليهم من الجانب الإسرائيلي.

وأكد الزعانين لـ "مصر العربية" أن المزارعين دائمًا، يعيشون رحلة موت بسبب إطلاق النار الكثيف من خلف جدار الحدود التي لا تبعد إلا أمتارا قليلة، دائما هناك تصعيد من الجانب الإسرائيلي، وهذا ينذر باقتراب حرب جديدة.

وأشار الزعانين إلى أن المنطقة القريبة من معبر بيت حانون تتعرض دائماً لإطلاق نار من دبابات الاحتلال، يطلقون النار بشكل مباشر على رعاة الأغنام، وهناك مئات الدونمات من الأراضي الزراعية تم تجريفها من قبل جرافات الاحتلال.

وتابع: الأهالي الذين يسكنون المناطق القريبة من الحدود هم على حذر دائم، خوفًا من تصعيد إسرائيلي جديد.

المزارع خالد المصري من سكان المناطق الحدودية شمال القطاع أضاف: "نحن نأتي دائماً لأراضينا الموجودة على الحدود، وكثيرًا ما نتعرض لإطلاق نار من الاحتلال الإسرائيلي".

وقال لـ "مصر العربية" إن هناك خوفا دائما يعيشه سكان المناطق الحدودية بسبب إطلاق النار، كما لا يوجد مياه للسكان القاطنين بالقرب من المناطق الحدودية، لاتستطيع طواقم البلدية أن تأتي لتلك المناطق بسب إطلاق النار عليها من قبل الاحتلال، سكان تلك المناطق يعيشون في ظروف صعبة جداً بسبب عمليات الاستهداف المتواصلة.

المواطن محمد شبات من سكان المناطق الحدودية في بيت حانون شمال قطاع غزة تابع: "هناك إطلاق نار دائم على مناطقنا في فترات المساء، الأطفال لا يستطيعون النوم بسبب إطلاق النار الكثيف من مدافع الدبابات، دائما هناك إطلاق نار على المواطنين والحياة صعبة على سكان المناطق الحدودية من الاحتلال".

وتنتشر قوات الاحتلال على طول الحدود مع القطاع، والتي تبلغ نحو 40 كيلو متر، خلف أسلاك إلكترونية، ومزودة بكاميرات مراقبة ترصد تحركات الفلسطينيين بدقة على طول الحدود.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان