رئيس التحرير: عادل صبري 01:20 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

سوريا.. قصف مكثف بالبراميل المتفجرة على درعا

سوريا.. قصف مكثف بالبراميل المتفجرة على درعا

العرب والعالم

القصف في سوريا

سوريا.. قصف مكثف بالبراميل المتفجرة على درعا

وكالات 26 فبراير 2017 10:22

جددت قوات النظام قصفها على عدة محافظات في سوريا، فيما تستمر الاشتباكات على عدة محاور بين قوات النظام من جهة والفصائل المقاتلة من جهة أخرى، وذلك حسبما أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد.

وقال المرصد في بيان: "جددت قوات النظام قصفها لمناطق في درعا البلد بمدينة درعا، مستهدفة أماكن في هذه الأحياء بصواريخ يعتقد أنها من نوع أرض أرض، ما تسبب في أضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، بعد أن شهدت مدينة درعا اليوم قصفاً مكثفاً بالبراميل المتفجرة والصواريخ من الطائرات المروحية والحربية".

وفي العاصمة دمشق، استهدفت قوات النظام بصاروخين، مناطق في حي تشرين الدمشقي، الواقع بأطراف العاصمة الشرقية، ومناطق في مدينة الزبداني ومحيطها، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

 

وكانت قوات النظام استهدفت اليوم أطراف العاصمة الشرقية والمزارع الواقعة في المنطقة، بـ 20 صاروخاً من النوع ذاته، وأكثر من 10 قذائف صاروخية وهاون، تسبب في أضرار مادية وسقوط جرحى، في حين جدد الطيران الحربي استهدافه لمناطق في حي القابون وأطرافه، دون ورود معلومات عن تسببه بسقوط خسائر بشرية".

ورافق القصف استهداف قوات النظام وحزب الله اللبناني لنيران رشاشاتهما الثقيلة عدة مناطق في المدينة، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في مغر المير بريف دمشق الغربي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

 

في حين تستمر الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، والفصائل الإسلامية من جانب آخر، في محيط بلدة حزرما بمنطقة المرج في غوطة دمشق الشرقية، إثر هجوم لقوات النظام في محاولة لتحقيق تقدم في المنطقة، وترافقت الاشتباكات مع استهدافات وقصف متبادل بين الطرفين، نجم عن إعطاب آليات وتدميرها لدى الجانبين، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوفهما.

وفي إدلب، نفذت الطائرات الحربية غارات استهدفت مناطق متفرقة، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في أطراف قرية القصابية، الريف الجنوبي لإدلب، ما أدى لأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

من جانبها، استهدفت الفصائل المقاتلة بعدة قذائف تمركزات لقوات النظام في منطقة تل الملح بريف حماة، كذلك قصفت قوات النظام مناطق في بلدة حر بنفسه الواقعة في الريف الجنوبي لحماة، ما أدى لأضرار مادية في ممتلكات مواطنين، في حين استهدف الطيران الحربي مناطق في بلدة طيبة الإمام الواقعة بريف حماة الشمالي، ولا أنباء عن إصابات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان