رئيس التحرير: عادل صبري 02:56 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| تفاصيل الهجوم على المخابرات السورية بحمص.. و«فتح الشام» تتبنى

بالصور| تفاصيل الهجوم على المخابرات السورية بحمص.. و«فتح الشام» تتبنى

العرب والعالم

تفجيرات حمص

بالصور| تفاصيل الهجوم على المخابرات السورية بحمص.. و«فتح الشام» تتبنى

وكالات 25 فبراير 2017 12:00

شهدت مدينة حمص، صباح اليوم السبت، تفجيرات وهجمات انتحارية استهدفت مقرين لمخابرات النظام السوري هما أمن الدولة والأمن العسكري وأسفرت عن مقتل رئيسي هذين الفرعين بالإضافة 42 شخصا، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

 

وأضاف المرصد أن المهاجمين قتلوا رئيس فرع الأمن العسكري اللواء حسن دعبول و29  آخرين في مقر الأمن العسكري، بينما قتلوا 12 آخرين في فرع أمن الدولة.

 

وتبنت جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا) المسئولية عن التفجيرين، ورغم إعلان الجبهة تغيير اسمها منذ شهور وعدم تبعيتها للقاعدة، إلا أن الهجوم يتسق مع طبيعة الهجمات التي ينفذها تنظيم القاعدة.

 

وتأتي هذه التطورات الميدانية في الوقت الذي تتواصل فيه أعمال مؤتمر جنيف 4 الذي يضم أطراف الصراع، ويسعى إلى حل الأزمة السورية سلميا.

 

وأكد التلفزيون السوري مقتل اللواء دعبول، في حين ذكرت مصادر روسية نبأ مقتل رئيس فرع أمن الدولة دون أن يتم تأكيده رسميا.

 

وقالت مصادر مقربة من ميليشيات حزب الله، التي تقاتل إلى جانب قوات النظام في سوريا، إن اللواء دعبول قتل عندما فجر أحد الانتحاريين نفسه فيه.

 

وأضافت تلك المصادر أن 6 انتحاريين نفذوا الهجوم. وأكد المرصد أن المسلحين هاجموا مقري الأمن السوري بالأسلحة النارية وبتفجيرات انتحارية.

 

 

وقال التلفزيون السوري إن اشتباكات دارت في منطقتي الغوطة والمحطة حيث يوجد فرعا الأمن العسكري وأمن الدولة، قبل أن يفجر 3 انتحاريين أنفسهم في المكانين.

 

ولم تشهد حمص من قبل هجوما من هذا النوع على مراكز أمنية، بل كانت هجمات داعش والمتشددين تستهدف مناطق سكنية موالية لرئيس النظام السوري بشار الأسد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان