رئيس التحرير: عادل صبري 09:05 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مقتل 3 مدنيين وعنصر من "الصحوة" بهجمات متفرقة في بغداد

مقتل 3 مدنيين وعنصر من الصحوة بهجمات متفرقة في بغداد

العرب والعالم

تفجيرفي بغداد ـ أرشيفية

مقتل 3 مدنيين وعنصر من "الصحوة" بهجمات متفرقة في بغداد

وكالات ـ الأناضول 22 فبراير 2017 23:54

قُتل 3 مدنيين وعنصر من مليشيا "الصحوة" العشائرية السنية الموالية للحكومة العراقية، اليوم الأربعاء، في هجمات بمناطق متفرقة بالعاصمة بغداد، بحسب ضابط في الشرطة.

وقال الملازم أول في شرطة بغداد، حاتم الجابري، إن "مسلحين مجهولين (لم يتضح عددهم) هاجموا نقطة تفتيش يحرسها مقاتلو الصحوة، في منطقة عرب جبور جنوبي بغداد، ما أسفر عن مقتل أحد عناصر الصحوة، وإصابة آخر بجراح خطيرة".

 

ومقاتلو "الصحوة" ميليشيات عشائرية سنية موالية للحكومة، شكلتها القوات الأمريكية في العام 2006، إبان احتلالها للعراق، وساهمت في طرد مسلحي تنظيم "القاعدة" من البلاد، وتقوم حاليا ببعض المهام الأمنية.

 

وتضاءلت قوة تلك الميليشيات منذ أن تولت الحكومة العراقية المسؤولية عنها في أعقاب خروج القوات الأمريكية من البلاد، أواخر العام 2011.

 

وفي حادث منفصل، أفاد الجابري بأن عبوة ناسفة، زرعها مجهولون، انفجرت على مقربة من متاجر في منطقة "البكرية" غربي بغداد، ما أسفر عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة 9 آخرين بجروح.

 

كما ذكر الضابط العراقي أن مدنيا ثالثا قتل وأصيب 4 آخرون بجروح في تفجير عبوة ناسفة ثانية في شارع تجاري بحي الفرات، غربي بغداد.

 

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجمات على الفور، لكن "داعش" تبنى هجمات عنيفة مؤخرا، استهدفت مواقع عسكرية ومدنيين في بغداد ومحافظات أخرى خاضعة لسيطرة الحكومة، ما أوقع عددا كبيرا من القتلى والجرحى.

 

وفي الموصل، قال العقيد أحمد الجبوري، الضابط في قيادة عمليات نينوى (تابعة للجيش)، إن الشرطة "عثرت مساء اليوم الأربعاء، على جثة مجهولة الهوية ملقاة على قارعة الطريق في حي الزهور، شمال شرقي الموصل".

 

وأوضح الجبوري أن الجثة تعود لشاب في العشرينات من عمره وكانت موثوقة الأيدي ومصابة بطلق ناري في منطقة الرأس.

 

وعلى ذات الصعيد، أصيب 4 مدنيين بجروح مختلفة إثر قنبلة ألقتها طائرة مسيرة لـ"داعش" على منطقة الرشيدية شمال شرقي الموصل، بحسب الجبوري.

 

وأعلن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، في 19 فبراير الجاري، عن بدء عمليات عسكرية لاقتحام النصف الغربي من الموصل بعد نحو شهر على استعادة النصف الشرقي، واللذين يفصل بينهما نهر دجلة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان