رئيس التحرير: عادل صبري 03:50 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

محكمة بريطانية تغرّم «رويترز» لإدراجها مسجدًا ضمن «الجماعات الإرهابية»

محكمة بريطانية تغرّم «رويترز» لإدراجها مسجدًا ضمن «الجماعات الإرهابية»

العرب والعالم

محكمة بريطانية

محكمة بريطانية تغرّم «رويترز» لإدراجها مسجدًا ضمن «الجماعات الإرهابية»

وكالات 02 فبراير 2017 20:38

غرَّمت المحكمة العليا في العاصمة البريطانية لندن، الخميس، مؤسسة "تومسون رويترز"، بعشرة آلاف جنيه إسترليني؛ لوسمها مسجدًا في البلاد بـ"الإرهاب".


وبحسب "الأناضول"، طلبت المحكمة العليا من "رويترز"، في جلسة قضائية، دفع تعويض بعشرة آلاف جنيه إسترليني بينها التكاليف القانونية، والاعتذار عن إدراجها مسجد "فينسبوري بارك" ضمن الكيانات الإرهابية، في قاعدة بياناتها.


وأقرَّت سارة مُنصوري، في الجلسة ممثلة عن "رويترز"، بإدراجهم الصورة الشخصية للمسجد ضمن فئة "الإرهاب"، واعترفت أن ذلك كان خاطئًا.


من جانبه، أعرب محمد كوزبار الإداري العامل في المسجد عن ارتياحه من قرار المحكمة.


وكشف المصدر أنَّ "رويترز" أصدرت بيانًا بعد صدور الحكم النهائي، اعتذرت فيه عمَّا صدر منه بحق المسجد، وعدَّلت جميع البيانات المتعلقة به، إلى جانب رفع اسمه من لائحة الاٍرهاب، ودفع كل ما ترتب من تعويضات وأتعاب محاماه.


وأرسلت المؤسسة المالية، رسالة لكل البنوك والمؤسسات التي اطلعت على بيانات المسجد لإبلاغهم بما تم الاتفاق عليه .


جديرٌ بالذكر أنَّ مصرف "إتش إس بي سي" أغلق حساب المسجد المصرفي، بعد نشر "رويترز" تقريرًا، إدعت فيه ممارسة المسجد أنشطة إرهابية، عام 2014.


ومؤسسة "تومسون رويترز"، تقدم لمشتركيها خدمات مالية وقاعدة بيانات فضلاً الخدمات الإخبارية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان