رئيس التحرير: عادل صبري 04:25 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

المعارضة السورية المسلحة: ننتظر رد روسيا على مشروعنا حول الهدنة

المعارضة السورية المسلحة: ننتظر رد روسيا على مشروعنا حول الهدنة

العرب والعالم

محمد علوش

المعارضة السورية المسلحة: ننتظر رد روسيا على مشروعنا حول الهدنة

وكالات 31 يناير 2017 17:13

أعلن رئيس وفد الفصائل السورية المسلحة لـ"اجتماع أستانا" محمد علوش أنَّ الحديث عن استئناف المفاوضات أمر مبكر، مشيرًا إلى أنَّ المعارضة تنتظر حاليًّا رد روسيا على مشروعها حول مراقبة الهدنة.


وقال علوش، في حديثٍ لـ"سبوتنيك" الروسية، ردًا على سؤال حول احتمال انعقاد جولة جديدة من مفاوضات أستانا، اليوم الثلاثاء: "ليس لدينا معلومات، ولم نبلغ بشيء.. ننتظر جوابًا على الورقة التي أرسلناها مع الروس".


أمَّا بخصوص الجولة الجديدة من مفاوضات جنيف وموعدها، صرَّح علوش: "ما زال مبكرًا الحديث عنها.. نحن في مشاورات، فالخطوة الأولى لم يتم تثبيتها، فعندما يتم تثبيتها سنفكر".


وكان علوش صرَّح خلال مفاوضات أستانا، التي أجريت في 23 و24 يناير الجاري، بأنَّ وفد المعارضة قدَّم إلى الجانب الروسي مشروع وضع آلية خاصة بمراقبة عمل نظام وقف إطلاق النار، مشيرًا - وقتها - إلى أنَّ وفد موسكو أكَّد أنَّه سيدرس هذه المبادرة في غضون أسبوع.


يُذكر أنَّ العاصمة الكازاخستانية أستانا استضافت المفاوضات غير المباشرة بين وفد الحكومة السورية الذي ترأسه بشار الجعفري مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، ووفد مشترك للفصائل السورية المسلحة المناهضة لدمشق الذي ترأسه محمد علوش زعيم تنظيم "جيش الإسلام"، الذي يمثل إحدى أكبر قوى مسلحة مناهضة للسلطات في دمشق.


وركَّزت المفاوضات، التي أطلقت بمبادرة من روسيا وتركيا وإيران، وجرت بمشاركة وفد من الأمم المتحدة برئاسة ستيفان دي ميستورا المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، على بحث آليات تثبيت نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا.


وقال بيانٌ ختامي لهذا الاجتماع صدر عن روسيا وتركيا وإيران، إنَّ هذه الدول توصَّلت إلى اتفاق حول إنشاء آلية ثلاثية لمراقبة تنفيذ وقف إطلاق النار في سوريا ومنع انتهاكاته.


وأعربت الدول الثلاث عن دعمها لمشاركة المعارضة السورية، بما في ذلك المسلحة، في مفاوضات جنيف، التي كان من المخطط في البداية إجراؤها في 8 فبراير المقبل، لكن هذا الموعد تمَّ تأجيله لاحقًا.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان