رئيس التحرير: عادل صبري 07:24 صباحاً | الاثنين 28 مايو 2018 م | 13 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

كردستان العراق يتطلع إلى تركيا لتحقيق حلم الاستقلال

كردستان العراق يتطلع إلى تركيا لتحقيق حلم الاستقلال

العرب والعالم

القلعة القديمة في مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق

واشنطن بوست:

كردستان العراق يتطلع إلى تركيا لتحقيق حلم الاستقلال

حمزة صلاح 09 نوفمبر 2013 17:34

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، "إن إقليم كردستان العراق يتطلع إلى تركيا لتحقيق حلم الاستقلال الذي تأخر تحقيقه".

 

وذكرت، أن أكراد العراق يرتبطون ارتباطا وثيقا ببغداد، لأنهم يعتمدون على الخزينة العراقية في الغالبية الكبرى من موازنتهم الإقليمية، غير أن هذا قد يتغير قريبا، وذلك بعد أن لجأ زعماء تركيا وكردستان العراق إلى العمل بهدوء ووضعوا جانبا سنوات من العداء.


وأوضحت الصحيفة، أن كردستان العراق وضعت اللمسات النهائية على حزمة اتفاقيات شاملة مع تركيا لبناء خطوط أنابيب للنفط والغاز بتكلفة مليارات الدولارات؛ لنقل احتياطيات النفط والغاز الضخمة في المنطقة التي تتمتع بالحكم الذاتي إلى الأسواق العالمية.


وكانت اتفاقيات الشراكة في الطاقة بين تركيا وكردستان العراق وقعت في وقت سابق من هذه السنة، ومن المتوقع أن توفر الاتفاقيات للمنطقة الكردية فيضاً مستقلاً من عوائد النفط، وهو ما يساعد المنطقة الكردية على توفير احتياجاتها من الوقود، ومن ثم الاستقلال بشكل تام عن الحكومة في بغداد.


جدير بالذكر، أن إقليم كردستان العراقي يتصرف من نواح كثيرة كدولة ذات سيادة، فالسلطات الكردية تقدم كل الخدمات العامة وتقود جيشها الخاص بها وتسيطر على حدودها، بما في ذلك حدودها الجنوبية شديدة الحراسة مع محافظات العراق ذات الغالبية العربية، وفي أربيل العاصمة الكردية يرفع معظم المباني الحكومية العلم الكردي – وليس علم العراق– كما أن كثيرين من أبناء وبنات الجيل الجديد لم يتعلموا العربية ولا يتحدثون إلا الكردية.


ومن المفارقات أن تركيا يمكن أن تكون مصدر القدرة على تحقيق أحلام الأكراد، وذلك بعد أن عارض الزعماء الأتراك في الماضي الحكم الذاتي السياسي للأكراد العراقيين، خشية من احتمال أن تتشجع الأقلية الكردية الكبيرة في تركيا في الاتجاه نحو الانفصال.


غير أن سياسة تركيا تجاه الأكراد للحق بها تغيير جذري، إذ تحسنت العلاقات في وقت رأت تركيا فيه تنامي الفرص الاقتصادية في كردستان العراق، بما فيها العديد من عمليات استكشاف حقول النفط التي لم تستغل، في حين أن تركيا بحاجة إلى طاقة رخيصة وبكميات كبيرة لمواصلة النمو الاقتصادي على عجل، بحسب الصحيفة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان