رئيس التحرير: عادل صبري 08:39 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الحكومة الموريتانية تتعهد بتغطية محايدة للانتخابات البرلمانية

الحكومة الموريتانية تتعهد بتغطية محايدة للانتخابات البرلمانية

العرب والعالم

صورة أرشيفية

الحكومة الموريتانية تتعهد بتغطية محايدة للانتخابات البرلمانية

نواكشوط -الأناضول 07 نوفمبر 2013 17:17

تعهدت وزارة الاتصال الموريتانية، بالتزام وسائل الإعلام الحكومية "مبادئ العدالة والحياد" في تغطيتها لحملات الأحزاب المختلفة المشاركة في الانتخابات البرلمانية والبلدية المزمعة خلال الشهر الجاري.

 

وأوضحت الوزارة في بيان أصدرته اليوم الخميس وحصلت وكالة الأناضول على نسخة منه - أن "وسائل الإعلام التابعة للدولة (الوكالة الموريتانية للأنباء وإذاعة موريتانيا والتلفزة الموريتانية) ستعمل على الاحترام الصارم لمبادئ الإنصاف والعدالة والحياد والتعددية والتوازن والنزاهة خلال الحملة الانتخابية".

 

وتنطلق الحملة الانتخابية في الساعات الأولى من صباح يوم غد الجمعة، في حين تجرى الجولة الأولى من هذه الانتخابات في 23 نوفمبر الحالي.

 

وتأتي دعوة وزارة الاتصال بعد أسابيع من اتهام بعض القوى المعارضة المشاركة بالانتخابات للنظام بتسخير وسائل الدولة، بما فيها وزارة وسائل الإعلام العمومية لصالح مرشحي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية (الحزب الحاكم).

 

ودعت الوزارة الأحزاب المشاركة بالانتخابات إلى انتداب ممثلين لتنسيق ومتابعة النشاطات والحصص الدعائية المجانية لمرشحيها.

 

وكانت "منسقية أحزاب المعارضة" (أبرز تجمع للمعارضة في موريتانيا)، أعلنت مقاطعتها للانتخابات البرلمانية والبلدية، وبررت ذلك برفض النظام شروطها للمشاركة في العملية الانتخابية، ومن بينها "تحييد دور الجيش في تلك العملية، ووقف تسخير أجهزة الدولة" بمرافقها المختلفة للدعاية لمرشحي "حزب الاتحاد من أجل الجمهورية" الحاكم.

 

وقال أحمد ولد داداة، الرئيس الدوري للمنسقية، أمس، خلال مهرجان حاشد اختتمت به المعارضة تظاهرات مناوئة للانتخابات، إن "انتخابات لا تشارك فيها المعارضة لا عبرة بها، ولن تخرج موريتانيا من الأزمة"، مؤكدا أن الإجماع الوطني هو السبيل الوحيد لإخراج البلاد من الأزمة الحالية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان