رئيس التحرير: عادل صبري 03:06 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

اغتيال ضابط سابق بالمخابرات الليبية ببنغازي

اغتيال ضابط سابق بالمخابرات الليبية ببنغازي

العرب والعالم

القوات الليبية-ارشيف

اغتيال ضابط سابق بالمخابرات الليبية ببنغازي

بنغازي - الأناضول 03 نوفمبر 2013 17:55

اغتال مجهولون مساء اليوم الأحد، ضابطا سابقا في المخابرات العسكرية الليبية، كان أيضا قائدا ميدانيا في ثورة فبراير 2011، التي أطاحت بالعقيد (الراحل) معمر القذافي، بحسب مصادر أمنية وطبية.

 

وفي تصريحات لوكالة الأناضول للأنباء، قال عبد الله الزايدي، الناطق باسم الغرفة الأمنية المشتركة في بنغازي (مكونة من عناصر بالجيش والشرطة)، "إن سليمان علي الفسي، القيادي السابق في كتيبة شهداء ليبيا، والقائد الميداني السابق في الثورة ببنغازي (شرق)، قتل مساء اليوم، وأصيب أحد أبنائه وعمره سنتين، عندما أطلق مسلحون النار على سيارته، ما أدى إلى احتراق جزء منها".

 

وأضاف الزايدي أن زوجة الفسي وابنه الأصغر وعمره 8 أشهر، كانا معه في السيارة، لكن لم يصبهما أذى. وحتى الساعة 17:39 " ت.غ" لم تتبن أي جهة عملية الاغتيال.

 

وتتألف كتيبة "شهداء ليبيا"، التابعة لغرفة عمليات ثوار بنغازي، من مقاتلين سابقين ضد نظام القذافي، ومكلفة من المؤتمر الوطني العام (البرلمان المؤقت) بتأمين العاصمة طرابلس.

 

من جانبها، قالت فاطمة البرغثي مدير المكتب الإعلامي في مستشفى الجلاء بمدينة بنغازي، التي نقل إليها جثمان الفسي، "إنه تبين من فحص الأوراق التي كانت بحوزته أنه ضابط سابق في جهاز المخابرات العسكرية".

 

وأضافت، في تصريح لوكالة الأناضول للأنباء، أن الفسي تقاعد من وظيفته بالمخابرات قبل اندلاع ثورة فبراير، 2011 بثلاث سنوات، مضيفة أن حالة ابنه (سنتان) "حرجة جدا".

 

وتشهد بنغازي اغتيالات لشخصيات شرطية وعسكرية، وهجمات متكررة على مواقع أمنية، وأخرى للجيش، خاصة مع انتشار أنواع مختلفة من الأسلحة في أيدي الجماعات المسلحة عقب سقوط نظام القذافي عام 2011.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان