رئيس التحرير: عادل صبري 05:56 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

إسرائيل تستهدف صواريخ روسية في سوريا

إسرائيل تستهدف صواريخ روسية في سوريا

العرب والعالم

صواريخ سورية

إسرائيل تستهدف صواريخ روسية في سوريا

BBC 01 نوفمبر 2013 07:33

 قال مسئول بالحكومة الأمريكية، "إن إسرائيل شنت غارة جوية بالقرب من مدينة اللاذقية السورية الساحلية".

وأوضح المسئول - الذي رفض الكشف عن هويته - "أن هدف الغارة كان صواريخ روسية الصنع في طريقها إلى جماعة حزب الله اللبنانية".

 

ونقلت وكالة اسوشيتد برس للأنباء عن مسئول أمريكي قوله، "إن الصواريخ التي استهدفتها إسرائيل من طراز SA-125".

 

وفي وقت سابق من اليوم، أفادت تقارير بوقوع انفجارات في اللاذقية التي تعتبر معقلا لأنصار الرئيس السوري بشار الأسد، حيث يتركز فيها المجتمع العلوي الذي ينتمي إليه.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض: "سمعت عدة انفجارت في قاعدة للدفاع الجوي بمنطقة صنوبر جبلة".

 

ولم تعلق أي من سوريا أو إسرائيل على تلك التقارير.

 

وخلال العام الجاري، أشارت تقارير إلى أن إسرائيل شنت ما لا يقل عن ثلاث غارات جوية داخل سوريا.

 

وشددت إسرائيل مرارا في السابق على أنها ستتحرك إذا استشعرت أن أسلحة سورية - تقليدية أو كيميائية - يجري نقلها إلى جماعات مسلحة في المنطقة خاصة حزب الله.

 

وفي وقت سابق، تعهد الرئيس السوري بالرد على أي غارات إسرائيلية في المستقبل.

 

وتأتي المزاعم في توقيت حساس، حيث تحاول روسيا والولايات المتحدة تنظيم مؤتمر للسلام في جنيف بهدف التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سوريا.

 

في سياق آخر، أعربت الحكومة السورية عن أملها في أن تعاونها مع مفتشي الأسلحة الكيميائية الدوليين من شأنه أن يدعم تغيير الموقف الدولي تجاه دمشق.

 

وقال فيصل المقداد، نائب وزير الخارجية السوري، "إن سوريا كانت وستظل دائما شريكا بناء في العلاقات الدولية".

 

وقال المقداد "آمل أن أولئك الذين طالما نظروا إلينا بسلبية سيغيرون رأيهم ويفهمون أن سوريا كانت ومازالت وستظل دائما شريكا بناء في الشؤون الدولية."

 

وجاء حديث المقداد بعدما أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن سوريا أنهت تدمير منشآتها لإنتاج الأسلحة الكيميائية.

 

وأوضحت المنظمة أن 21 موقعا من إجمالي 23 موقعا معلنا للأسلحة الكيميائية في سوريا قد جرى تفتيشها خلال الشهر الماضي.

 

كما تم تفتيش المعدات في الموقعين الآخرين بعدما نقلت إلى مناطق أقل خطورة.

 

ومن المخطط تدمير مخزون تشير تقديرات إلى أنه يشمل أكثر من ألف طن من العناصر السامة والأسلحة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان