رئيس التحرير: عادل صبري 01:20 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

انتخابات المغرب يحكمها التمثيل النسبي على أساس "الاقتراع بالقائمة"

انتخابات المغرب يحكمها التمثيل النسبي على أساس الاقتراع بالقائمة

العرب والعالم

التصويت في الانتخابات البرلمانية المغربية

انتخابات المغرب يحكمها التمثيل النسبي على أساس "الاقتراع بالقائمة"

وكالات ـ الأناضول 07 أكتوبر 2016 20:50

اعتمدت الانتخابات البرلمانية المغربية التي جرت اليوم الجمعة، على "الاقتراع باللائحة"، أي أن كل حزب يقدم مرشحيه في لائحة واحدة (قائمة انتخابية ما بين مقعدين إلى 5 مقاعد)، يتم التصويت عليها في دائرة معينة.


ويجب على القوائم المشاركة في الانتخابات أن تحصل على 3% (نسبة الحسم أو العتبة) من نسبة الأصوات الصحيحة من أجل الحصول على مقاعد بالدائرة، وإلا سيتم إقصاؤها.


ويتم حساب الفائز بالانتخابات في كل دائرة، وفقا لعدة مراحل، أولها حساب الأصوات الصحيحة، ثم حساب نسبة 3% من تلك الأصوات، وإقصاء القائمة التي لم تحصل على هذه النسبة، ثم قسمة الأصوات الصحيحة على عدد المقاعد المخصصة للقائمة بالدائرة، لمعرفة عدد الأصوات المطلوبة لكل مقعد، إضافة إلى فوز القوائم التي حصلت على أكبر بقية.


وبحسب القانون التنظيمي لمجلس النواب فإنه يجرى الانتخاب بالتمثيل النسبي حسب قاعدة أكبر بقية.


مثال توضيحي: 

دائرة انتخابية يتنافس فيها 6 لوائح (قوائم) للفوز بـ 3 مقاعد برلمانية حصلت على:

1 : 100000 صوت.
2: 80000 صوت.
3: 10000 صوت.
4: 7000 صوت.
5 : 60000 صوت.
6: 30000 صوت.
 

المرحلة الأولى: مجموع الأصوات

مجموع الأصوات = 287000 صوت.

عدد الأصوات الملغاة 6600 صوت. (أصوات غير صحيحة لأي سبب مثل اختيار الناخب قائمتين في آن واحد)
عدد الأصوات المتنازع عليها 400 صوت. (الأصوات الناتجة عن وضع بعض الناخبين علامة قريبة من رمزي حزبين فيتنازعان على الصوت)


في حالة وجود أصوات ملغاة أو متنازع عليها يتم إلغاؤها.


بعد ذلك يحسب مجموع الأصوات الصحيحة: 287000-(6600+400)=  280000 صوت.

 
المرحلة الثانية: الحصول على العتبة (الحد الأدنى الذي يتيح البقاء في السباق للحصول على المقاعد):


يجب على كل لائحة (قائمة) أن تفوز على نسبة لا تقل على 3 % من  مجموع الأصوات الصحيحة التي تبلغ 280 ألف صوت، حيث يجب أن تحصل كل قائمة على الأقل 8400 صوت حتى تبقى في سباق الحصول على المقاعد، وهو ما يؤدي إلى إقصاء اللائحة 4 التي حصلت على 7000 صوت.

 
المرحلة الثالثة : القاسم الانتخابي

هذه المرحلة المسماة القاسم الانتخابي، تتعلق باقتسام عدد الأصوات بعد إلغاء عدد الأصوات اللائحة المقصية.
280000- 7000 = 273000 صوت.

يتم قسمة هذا العدد أي 273000 على عدد المقاعد المتنافس عليها.

إذن القاسم الانتخابي هو 91000 صوت.
وهكذا فإن اللائحة (1) ستحصل على مقعد واحد.


احتساب أكثر بقية:

اللائحة رقم 1 :  100000-91000 = 9000 صوت. (أي أنها أصبح معها فقط 9 آلاف صوت بعد حصولها على مقعد)
اللائحة رقم 2 : 80000 صوت. (معها الآن 80 ألف صوت وهو أقرب رقم للقاسم الانتخابي المقدر بـ91 ألف صوت فيحق لها أن تحصل على مقعد)

اللائحة رقم 3: 10000صوت.
اللائحة رقم 4 : 60000 صوت. (معها الآن 60 ألف صوت وهو ثاني أقرب رقم للقاسم الانتخابي المقدر بـ91 ألف صوت فيحق لها أن تحصل على مقعد)
اللائحة رقم 5: 30000 صوت.

 
وباعتماد قاعدة أكبر بقية ستفوز اللائحة رقم 2  التي حصلت 80 ألف على مقعد، ثم المقعد الثالث لفائدة اللائحة رقم 4 التي حصلت على 60 ألف.

 
المرحلة الأخيرة : توزيع المقاعد:

اللائحة 4 : مقعد واحد.
اللائحة 2 : مقعد واحد.
اللائحة 1: مقعد واحد.

وبعد إجراء هذه العملية الحسابية في كل دائرة، يتم تجميع عدد المقاعد التي حصل عليها كل حزب ليعلن بعد ذلك عن الحزب الفائز، ويعين الملك محمد السادس، رئيس الحزب الفائز رئيساً للحكومة إذا حصل على الأغلبية، أو يشكل تحالفاً يوفر الأغلبية لحكومته بالبرلمان.
 

وأجريت اليوم، عاشر انتخابات برلمانية يشهدها المغرب منذ استقلاله، والرابعة من نوعها منذ تولي الملك محمد السادس الحكم عام 1999، في جميع الدوائر الانتخابية، بما فيها الدوائر الواقعة بإقليم الصحراء المتنازع عليه بين المملكة وجبهة "البوليساريو".


وانتهت عملية التصويت في الانتخابات في موعدها الساعة 18 تغ وبدأت عمليات فرز الأصوات، على أن تعلن النتائج لاحقا.


وكان يحق لـ 15.7 مليون ناخب مغربي الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية، وهي انتخابات مباشرة يختار خلالها المواطنون 395 نائبًا من ممثليهم بمجلس النواب (الغرفة الأولى بالبرلمان)، ويعين العاهل المغربي رئيس الحكومة من الحزب السياسي الذي تصدر انتخابات أعضاء مجلس النواب، وعلى أساس نتائجها.


وتبلغ عدد الدوائر الانتخابية المحلية في البلاد 92 دائرة، تم الانتخاب فيها بالاقتراع اللائحي (القوائم)، تمكنت 3 أحزاب فقط تغطيتها كاملة، عبر تقديم لوائح مرشحين بجميع الدوائر، وهي حزب العدالة والتنمية (يقود الحكومة الحالية)، والأصالة والمعاصرة (معارض) والاستقلال (معارض).

 
اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان