رئيس التحرير: عادل صبري 08:43 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مقتل 33 عنصرا من داعش جراء قصف للجيش العراقي غربي البلاد

مقتل 33 عنصرا من داعش جراء قصف للجيش العراقي غربي البلاد

العرب والعالم

مقاتلة عراقية ـ أرشيفية

مقتل 33 عنصرا من داعش جراء قصف للجيش العراقي غربي البلاد

وكالات ـ الأناضول 29 سبتمبر 2016 22:58

قُتل 33 عنصرا من تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الخميس، في غارات شنتها طائرات عراقية على أهداف للتنظيم غربي البلاد، حسب ضابط عراقي.


وقال العقيد وليد الدليمي، الضابط العسكري في عمليات الأنبار (تابعة للجيش العراقي)، إن "طيران الجيش قصف ستة أهداف لتنظيم (داعش) في منطقة الحي الصناعي، بمدينة (عنه) (190 كم غرب الرمادي مركز محافظة الأنبار)".


وذكر الدليمي أن القصف أسفر عن تدمير الأهداف وقتل 33 عنصرا من "داعش"، لافتا إلى أن الغارات تأتي تمهيدا لعمليات عسكرية تستعد القوات العراقية لتنفيذها بهدف تحرير مدينة "عنه" من قبضة التنظيم.


وسيطر "داعش"على مدينة عنه في منتصف العام 2014، بعد انسحاب القوات العراقية منها دون قتال، فيما يفرض التنظيم الإقامة الجبرية على أهالي المدينة.


وأمس الأربعاء، تمكنت القوات العراقية من تحرير منطقة "البوذياب" في جزيرة الرمادي، بالأنبار من تنظيم "داعش" بالكامل، بحسب اللواء الركن إسماعيل المحلاوي، قائد عمليات الأنبار (إحدى تشكيلات الجيش العراقي).


ولا يزال تنظيم "داعش" يبسط سيطرته على نحو 30 في المئة من مساحة الأنبار، كبرى محافظات العراق، التي شكلت على مدى العقد الأخير هاجسا أمنيا لبغداد بالنظر إلى أن طبيعتها الصحراوية مترامية الأطراف التي تسهل انتشار بؤر المتشددين.


وتعادل مساحة الأنبار ثلث مساحة العراق، وتضم تسعة أقضية هي الرمادي مركز المحافظة، والفلوجة والكرمة شرقيها، وهيت وحديثة وعنه وراوه والقائم والرطبة (غربا)، وكان التنظيم يسيطر على 70% من المحافظة في صيف 2014.


وفي يونيو 2014، استولى "داعش" على عدد من المدن العراقية، إلا أن نفوذ التنظيم تراجع في العراق نتيجة العمليات العسكرية التي تقوم بها القوات الحكومية بدعم من "التحالف الدولي" وبمشاركة ميليشيات مسلحة موالية لها.


تجدر الإشارة أن الولايات المتحدة تقود تحالفا دولياً مكونا من نحو 60 دولة، يشن غارات جوية على معاقل التنظيم في العراق وسوريا، كما يتولى جنود أمريكيون تقديم المشورة والتدريب للقوات العراقية لتعزيز قدرتها في الحرب ضد "داعش".

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان