رئيس التحرير: عادل صبري 07:56 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الأمم المتحدة تتوقع نزوح نصف سكان الموصل

الأمم المتحدة تتوقع نزوح نصف سكان الموصل

العرب والعالم

نازحون عراقيون ـ أرشيفية

خلال تحريرها من داعش

الأمم المتحدة تتوقع نزوح نصف سكان الموصل

وكالات ـ الأناضول 29 سبتمبر 2016 17:13

حذرت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، من "أحد أكبر كوارث" النزوح المحتملة شمالي العراق، بسبب العملية العسكرية المرتقبة لتحرير مدينة الموصل بمحافظة نينوى من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي، متوقعة نزوح نحو مليون شخص من المدينة، وهو ما يقارب نصف السكان.


وقال ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في العراق، برونو جدو، في تصريح صحفي، إن "عملية عسكرية وشيكة ضد مسلحي داعش في الموصل قد تتسبب بأحد أكبر الكوارث من صنع الإنسان، وذلك على مدى سنوات طويلة ماضية".


وأضاف أنه "من المتوقع نزوح نحو مليون شخص من المدينة"، لافتًا إلى أن المفوضية تواجه صعوبات للحصول على أراض لإقامة مخيمات عند اللزوم، وتأمين التمويل اللازم، إلا أن استعداداتنا الحالية أفضل مما كان عليه الحال أثناء عملية حكومية مماثلة في مدينة "الفلوجة" غربي العراق، في وقت سابق من العام الحالي.


ورغم توقعه نزوح مليون شخص من الموصل، عاد للقول إن المفوضية "تسعى بالتعاون مع شركائها إلى توفير الحماية لنحو 700 ألف نازح محتمل من الموصل"، دون مزيد من التفاصيل. وتعد الموصل ثاني أكبر مدينة في العراق من حيث السكان بعد بغداد، ويبلغ عدد سكانها نحو 2 مليون نسمة.


وفي وقت سابق اليوم، أعلن رئيسا الحكومة العراقية، حيدر العبادي، والإقليم الكردي بالعراق، مسعود بارزاني، الاتفاق على الخطة العسكرية الخاصة بالعملية المرتقبة لتحرير الموصل.


وقال العبادي، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده بمكتبه ببغداد مع بارزاني، عقب لقاء ثنائي جمع بينهما: "وصلنا إلى المراحل النهائية بشأن خطة تحرير الموصل، تم الحديث عنها بشكل مفصّل"، لافتا إلى وجود تنسيق بشأن الخطة مع القيادات العسكرية في الإقليم الكردي في العراق، والتحالف الدولي.

 

وأكد على "عدم وجود قوات أجنبية تقاتل على الأرض (في معركة الموصل) إلى جانب القوات العراقية"، دون إعلان فحوى الخطة.


وفي وقت سابق اليوم، وصّل بارازاني العاصمة بغداد على رأس وفد حكومي، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ 3 سنوات لبحث الاستعدادت لتحرير الموصل، ولم يعلن عن مدة الزيارة.


وفي يونيو 2014، استولى "داعش" على عدد من المدن العراقية، بينها الموصل.

 

ومنذ مايو 2016، بدأت الحكومة في الدفع بحشود عسكرية قرب الموصل ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها، وتقول إنها ستستعيد المدينة من التنظيم قبل حلول نهاية العام الحالي.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان