رئيس التحرير: عادل صبري 10:11 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"العبادي" يطلع رئيسي الجمهورية والبرلمان على خطط تحرير الموصل

"العبادي" يطلع رئيسي الجمهورية والبرلمان على خطط تحرير الموصل

وكالات 29 سبتمبر 2016 07:43

أطلع حيدر العبادي، رئيس الوزراء العراقي، القائد العام للقوات المسلحة، رئيسي الجمهورية، فؤاد معصوم، والبرلمان، سليم الجبوري على الاستعدادات الخاصة بالجانب العسكري للمعركة المرتقبة لتحرير مدينة الموصل بمحافظة نينوى شمالي البلاد، من قبضة تنظيم "داعش".

وقال مكتب العبادي في بيان صادر عنه في وقت متأخر من ليلة أمس الأربعاء، إن "رئيس الوزراء استقبل في مكتبه رئيسي الجمهورية فؤاد معصوم، والبرلمان سليم الجبوري، إلى جانب رئيس مجلس القضاء الأعلى، مدحت المحمود، وجرى بحث الاستعدادات لتحرير الموصل عسكريا وسياسيا وإنسانيا".

 

وتابع البيان "كما تم بحث عملية إشراك مقاتلينا الأبطال في المعركة، وتقليل خسائرهم، والحفاظ على المدنيين، وإعادة استقرار المواطنين في المناطق المحررة وحل مشكلة النازحين بالسرعة الممكنة".

 

وأضاف أن "المجتمعين اتفقوا على أهمية دعم الإصلاحات الحكومية، وإنجاز التشريعات المهمة في جميع القطاعات ودعمها ومحاربة الفساد".

 

من جهته، قال اسكندر وتوت، عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان، اليوم الخميس، إن "القوات العراقية أكملت استعداداتها لتحرير مدينة الموصل من قبضة داعش".

 

وأوضح وتوت، للأناضول “حتى الآن، لا نمتلك إحصائية دقيقية لأعداد عناصر تنظيم داعش داخل مدينة الموصل، لذا هناك ضرورة ان تشارك قوات الحشد الشعبي (مليشيات شيعية موالية للحكومة) في المعركة لإضافة زخم عسكري تحسبًا لأي طارئ".

 

وتابع أن "تحديد موعد انطلاق عملية تحرير الموصل يخضع لتقديرات القيادة العسكرية في بغداد".

 

وأمس، قدمت الحكومة العراقية، طلبا إلى الولايات المتحدة الأمريكية لزيادة عدد مستشاريها العسكريين، استعدادا لمعركة الموصل المتوقع انطلاقها قبل نهاية العام الجاري.

 

كما أعلنت الولايات المتحدة، أمس عزمها إرسال 600 جندي إضافي إلى العراق لدعم القوات في عملية استعادة المدينة.

 

وفي يونيو 2014، استولى "داعش" على عدد من المدن العراقية، بينها الموصل، ومنذ مايو 2016، بدأت الحكومة في الدفع بحشود عسكرية قرب الموصل، ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من "داعش"، كما تقول الحكومة إنها ستستعيد المدينة من التنظيم قبل حلول نهاية العام الحالي.  

 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان