رئيس التحرير: عادل صبري 11:17 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

وقفة في غزة إحياء للذكرى الـ16 لـ"انتفاضة الأقصى"

وقفة في غزة إحياء للذكرى الـ16 لـ"انتفاضة الأقصى"

وكالات 28 سبتمبر 2016 18:55

شارك العشرات من الفلسطينيين، مساء اليوم الأربعاء، في وقفة بمدينة غزة إحياء لـ"الذكرى السنوية الـ16 لاندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية".

ورفع المشاركون في الوقفة، التي دعت إلى تنظيمها حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، لافتات كُتب على بعضها:" الانتفاضة مستمرة حتى تعود الأرض حرة"، و"لا صوت يعلو فوق صوت الانتفاضة".

 

وقال أمير أبو العمرين، القيادي في "حماس" بكلمة له على هامش الوقفة: "إن الشعب الفلسطيني سيمضي في انتفاضاته حتى دحر الاحتلال الإسرائيلي عن أرضنا".

 

وأضاف "أبو العمرين": أن "الانتفاضات ومقاومة الاحتلال الاسرائيلي هي التي تعيد الحقوق للشعب الفلسطيني وتحافظ على ثوابته الوطنية".

 

وتابع أن "الانتفاضة سجلت مرحلة مهمة في التاريخ الفلسطيني"، داعيا الأمتين العربية والإسلامية إلى أن تعمل على دعم فلسطين بكل الطرق والامكانيات المتاحة.

 

وقبل 16 عاماً، وفي مثل هذا اليوم (28 سبتمبر 2000) اندلعت شرارة الانتفاضة الفلسطينية الثانية، عقب اقتحام رئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل أرييل شارون، المسجد الأقصى، ومعه قوات كبيرة من الجيش والشرطة.

 

وتجوّل شارون آنذاك في ساحات المسجد، وقال إن "الحرم القدسي" سيبقى منطقة إسرائيلية، مما أثار استفزاز الفلسطينيين، فاندلعت المواجهات بين المصلين والجنود الإسرائيليين، وقُتل سبعة فلسطينيين وجُرح 250 آخرون، كما أُصيب 13 جندياً إسرائيلياً.

 

ولاحقا، شهدت مدينة القدس مواجهات عنيفة، أسفرت عن إصابة العشرات، وسرعان ما امتدت إلى كافة المدن في الضفة الغربية وقطاع غزة، وسميت بـ"انتفاضة الأقصى".

 

ووفقا لأرقام فلسطينية وإسرائيلية رسمية، فقد أسفرت الانتفاضة الثانية عن مقتل 4412 فلسطينياً إضافة لـ 48322 جريحا، بينما قتل 1069 إسرائيليا وجرح 4500 آخرون.

 

وتوقفت انتفاضة الأقصى في الثامن من فبراير 2005 بعد اتفاق هدنة بين الإسرائيليين والفلسطينيين في قمة عقدت بمدينة "شرم الشيخ" المصرية.

 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان