رئيس التحرير: عادل صبري 06:49 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

طهران: التواجد العسكري الترکي بسوریا يعقِّد الأوضاع

طهران: التواجد العسكري الترکي بسوریا يعقِّد الأوضاع

العرب والعالم

وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف

طهران: التواجد العسكري الترکي بسوریا يعقِّد الأوضاع

وكالات 31 أغسطس 2016 08:02

أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجیة الإیرانیة بهرام قاسمي عن قلقه من استمرار التواجد التركي ومواصلة العملیات العسکریة الترکیة في الأراضي السوریة.

 

وجدَّد قاسمي - في بيانٍ أوردته "روسيا اليوم"، الأربعاء - تأکیده علی ضرورة احترام جمیع الدول لحق السیادة ووحدة الأراضي السوریة.

 

وقال "متحدث الخارجیة": "رغمَّ الثبات على مبدأ مكافحة الإرهاب وبذل الجهد للحفاظ علی الاستقرار والأمن الإقلیمي، إلا أنَّ هذا الموضوع لا یمكن أن یبرر انتهاك وحدة الأراضي والقیام بعملیات عسكریة دون تنسیق مع الحكومة المرکزیة وتجاهل حق السیادة الوطنیة لذلك البلد". 

 

وأضاف: "أي لجوء إلی أسالیب تمس السیادة السیاسیة والهیبة للحكومة المرکزیة أمر مرفوض لا یمكن القبول به بتاتًا". 

 

وأشار إلی أنَّ استمرار التواجد العسكري الترکي في الأراضي السوریة یؤدي إلی مزید من تعقید الأوضاع في المنطقة، مشدِّدًا على أنَّ توسیع رقعة المعارك شمال سوریا سیسفر عن مقتل مزید من الأبریاء والمدنیین، حسب تعبيره.

 

وصرَّح "المسؤول الإيراني" بأنَّه من الضروري أن یوقف الجیش التركي فورًا عملیاته العسکریة في سوریا.

 

ودعمًا لقوات "الجيش السوري الحر"، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس الجاري، حملة عسكرية في مدينة جرابلس، تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات المسلحة، وبخاصةً تنظيم "داعش".


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان