رئيس التحرير: عادل صبري 08:57 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

أنقرة: ننتظر وفاء واشنطن بوعودها إزاء انسحاب "ب ي د" لغربي الفرات

أنقرة: ننتظر وفاء واشنطن بوعودها إزاء انسحاب ب ي د لغربي الفرات

العرب والعالم

وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو

أنقرة: ننتظر وفاء واشنطن بوعودها إزاء انسحاب "ب ي د" لغربي الفرات

وكالات 30 أغسطس 2016 20:14

أعلنت وزارة الخارجية التركية، اليوم الثلاثاء، أنَّها تتنظر من الولايات المتحدة الإسراع في الوفاء بتعهداتها المقدّمة إلى أنقرة بخصوص عدم بقاء أي عنصر تابع لمنظمتي "ب ي د" و"ي ب ك" (الذراع السوري لمنظمة بي كا كا) في غربي نهر الفرات عقب الانتهاء من إخراج عناصر تنظيم الدولة "داعش" من مدينة منبج بريف حلب.

 

جاء ذلك على لسان الناطق باسم الخارجية التركية طانجو بيلغيتش، خلال ردّه على تساؤلات حول تصريحات المسؤولين الأمريكيين المتعلقة بعملية درع الفرات التي تنفذها قوات الجيش السوري الحر بمساندة من قوات المهام الخاصة التركية في مدينة جرابلس، شمالي سوريا، ومحيطها، حسب "الأناضول".

 

وقال بيلغيتش: "الهدف من درع الفرات واضح وصريح، والعملية تسير ضمن إطار القوانين الدولية التي تمنح لتركيا حق الدفاع عن سيادتها، مع مراعاة احترام وحدة الأراضي السورية.. والعملية ستستمر إلى أن يتم دحر كافة المنظمات الإرهابية، التي تشكل تهديدًا لأمن المواطنين الأتراك من شمالي سوريا".

 

وأضاف: "حليفتنا الولايات المتحدة قدَّمت لنا وعودًا قبل بدء عملية تطهير مدينة منبج بريف حلب من داعش في شهر يونيو الماضي، بخصوص انسحاب كافة العناصر التابعة لمنظمتي (ب ي د) و(ي ب ك) إلى غربي نهر الفرات فور تحقيق الهدف، والآن ننتظر من واشنطن الإسراع في الوفاء بوعودها في هذا الخصوص".

 

ودعمًا لقوات "الجيش السوري الحر"، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس الجاري، حملة عسكرية في مدينة جرابلس، تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات المسلحة، وبخاصةً تنظيم "داعش".


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان