رئيس التحرير: عادل صبري 09:36 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

القوات الموالية لـ"هادي" تستعيد مواقع من "الحوثيين" غربي تعز

القوات الموالية لـهادي تستعيد مواقع من الحوثيين غربي تعز

العرب والعالم

الحرب في اليمن

القوات الموالية لـ"هادي" تستعيد مواقع من "الحوثيين" غربي تعز

وكالات 29 أغسطس 2016 15:37

استعادت القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، اليوم الاثنين، مواقع عسكرية في الجبهة الغربية لمدينة تعز وسط اليمن، بعد معارك عنيفة مع مسلحي جماعة أنصار الله "الحوثي"، وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

 

وقال عبده حمود الصغير القيادي بـ"المقاومة الشعبية" - في تصريحاتٍ لـ"الأناضول" - إنَّ القوات الحكومية والمقاومة سيطرت على جبل المنعم غرب مدينة تعز، بالإضافة لتلتي الخلوة والسوداء.

 

وأضاف أنَّ القوات الحكومية سيطرت أيضًا على منطقة "موكنة" في قضاء الربيعي، مشيرًا إلى أنَّ القوات الحكومية هاجمت مواقع الحوثيين وقوات صالح في منطقة الضباب والربيعي غرب المدينة، بحسب ما تقتضي الخطة العسكرية التي أُعلن عنها، لفك الحصار عن المدينة.

 

وفي سياق آخر، قُتل اليوم قيادي بارز في كتائب "أبو العباس"، وهي فصيل تابع للمقاومة الشعبية، ويُدعى "باسم عتيق"، برصاص قناص حوثي، حسب المتحدث باسم الجبهة الشرقية عبد الرحمن صالح.

 

ووفق المصدر الأخير، هاجم الحوثيون وقوات صالح مواقع المقاومة وقوات الجيش الوطني، في منطقة حسنات شمال شرقي المدينة، ما أدَّى إلى سقوط قتلى وجرحى من المسلحين المهاجمين، دون أن تتوفر حصيلة محددة على الفور.

 

على صعيد متصل، لقيت امرأة حتفها برصاص قناص حوثي، في منطقة حذران غربي مدينة تعز.

 

ويحاصر "الحوثيون" مدينة تعز من منطقة الحوبان في الشمال، والربيعي في الشرق، فيما تحدها السلاسل الجبلية من الجنوب، والأسبوع الماضي، تمكَّنت المقاومة والجيش اليمني من كسر الحصار جزئيًّا من الجهة الجنوبية الغربية، فيما يواصل "الحوثيون"، السيطرة على معبر غراب غربي المدينة.

 

وتصاعدت المعارك في معظم الجبهات اليمنية، منذ 6 أغسطس الجاري، بالتزامن مع تعليق مشاورات السلام التي أقيمت في الكويت، بين الحكومة، من جهة، والحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام "جناح صالح" من جهة أخرى، بعد استمرارها لأكثر من ثلاثة أشهر، دون اختراق جدار الأزمة، وإيقاف النزاع المتصاعد في البلاد منذ العام الماضي، وكذلك تشكيل "الحوثيين" وحزب "صالح"، المجلس السياسي الأعلى لإدارة شؤون البلاد.


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان