رئيس التحرير: عادل صبري 12:21 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

غارات لطيران التحالف على مواقع للحوثين قرب الحدود السعودية

غارات لطيران التحالف على مواقع للحوثين قرب الحدود السعودية

العرب والعالم

طيران التحالف العربي

غارات لطيران التحالف على مواقع للحوثين قرب الحدود السعودية

وكالات ـ الأناضول 04 أغسطس 2016 19:49

شنت مقاتلات التحالف العربي، اليوم الخميس، عشرات الغارات على مواقع لجماعة أنصار الله "الحوثيين" والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، في الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية، مع تصاعد المعارك للأسبوع الثالث على التوالي.


وقالت مصادر قبلية مفضلة عدم ذكر هويتها، إن المديريات المحاذية للشريط الحدودي في محافظة صعدة شمالي اليمن، تعرضت لقصف غير مسبوق من قبل مقاتلات التحالف، وسُمع دوي انفجارات عنيفة.
 

واستهدفت الغارات، وفقا للمصادر، منصات لإطلاق صواريخ في مديريات "البقع" و"باقم" و"كتاف".
 

كما شنت مقاتلات التحالف نحو 10 غارات على معسكر "كهلان" الواقع تحت سيطرة الحوثيين في محافظة صعدة، و4 غارات على مواقع أخرى في مديرية "شدا".
 

وفي محافظة حجة المحاذية لحدود منطقة "نجران" السعودية، شن الطيران 4 غارات على منطقة "حرض"، وفقا لوسائل إعلام حوثية.
 

ولم يُعرف على الفور ما إذا نجم عن هذه الغارات أية خسائر بشرية من عدمه.
 

ويتزامن تصعيد الغارات مع اشتداد المعارك على الأرض للأسبوع الثالث، حيث زعم الحوثيون، اليوم، السيطرة على مناطق وقرى داخل الأراضي السعودية، دون أن يتسنى الحصول على تعليق حول ذلك من مصادر مستقلة.
 

وتحدثت قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين، عن تدمير آليتين إحداهما من طراز "برادلي" في منطقة الربوعة، بمحافظة عسير السعودية.
 

وزعمت "المسيرة"، مقتل جندي سعودي في عملية قنص نفذتها وحدة للقناصة التابعة لهم في منطقة الخوبة، بمنطقة جازان السعودية.
 

وانفجر الوضع العسكري قبل أسبوعين، بشكل مفاجئ على الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية، بعد تهدئة قادها زعماء قبليون استمرت عدة أسابيع، وأثمرت وقف إطلاق النار وتبادل للأسرى ونزع مئات الألغام، التي زرعها مسلحو الحوثي وقوات صالح.
 

على صعيد آخر، قتل 5 من أفراد الجيش اليمني وأصيب آخرون، في مواجهات مع مسلحين قبليين بمحافظة "مأرب" شرقي البلاد، حسب مصدر عسكري.
 

وقال المصدر، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن وحدات عسكرية من الجيش، توجهت لمنطقة "مفرق حريب" جنوب شرق مدينة "مأرب" مركز المحافظة، بهدف تأمين المنطقة، واستلام مركز أمني في المنطقة، غير أن مسلحين قبليين اعترضوا وحدات الجيش ومنعوا دخولها للمركز.
 

وأشار المصدر إلى أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين الطرفين، وأسفرت عن مقتل 5 من أفراد الجيش، وإصابة آخرين، ومقتل أحد مسلحي القبائل وإصابة 7 آخرين.
 

وذكر المصدر أن الاشتباكات لازالت مستمرة بين الطرفين، لافتاً إلى أن وساطة قبلية تدخلت لإيقاف الاشتباكات قبل أن تنسحب بعد إصابة أحد أفرادها.
 

وقام مسلحون قبليون قبل نحو أسبوعين بقطع كابل "الألياف الضوئية" في منطقة "مفرق حريب"، ما أدى لانقطاع خدمة الاتصالات الثابتة والانترنت عن المحافظة، بالإضافة لخدمة شركة الجوال "يمن موبايل" الحكومية، ومنع المسلحون القبليون الفرق الهندسي من إصلاح الكابل، مطالبين بتحقيق مطالب لهم لدى السلطات المحلية.
 

وتعتبر "مأرب" مركزاً لقيادة الجيش اليمني والمقاومة الشعبية الموالية للحكومة الشرعية، والتي تحارب الحوثيين في أكثر من جبهة.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان