رئيس التحرير: عادل صبري 02:06 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الاتحاد الأوروبي يساند "مجموعة دعم سوريا" لاستئناف المحادثات

الاتحاد الأوروبي يساند مجموعة دعم سوريا لاستئناف المحادثات

العرب والعالم

اجتماع مجموعة دعم سوريا - أرشيفية

الاتحاد الأوروبي يساند "مجموعة دعم سوريا" لاستئناف المحادثات

وكالات 03 أغسطس 2016 22:50

 أعرب الاتحاد الأوروبي عن دعمه لمجموعة الدعم الدولية لسوريا من أجل تهيئة الظروف لاستئناف المحادثات بين السوريين بالتنسيق مع الولايات المتحدة وروسيا، بناء على استمرار تدهور الأوضاع على الأرض في سوريا.

 

جاء ذلك في بيان في بيان صحفي مساء الأربعاء، صادر عن الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني، والمفوض الأوروبي للمساعدات الإنسانية وإدارة الأزمات كريستوس ستايليانيدس، حول الوضع في سوريا.ولفت إلى أنه يضم صوته لمجموعة الدعم الدولية لسوريا لحث الأمم المتحدة على إعداد اقتراح لعملية الانتقال السياسي على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي والتصورات المقدمة من قبل الأطراف السورية.
 

 

وأوضح البيان أن الاتحاد الأوروبي مستعد لتقديم الدعم السريع لتحقيق الاستقرار وإعادة الإعمار وعودة اللاجئين والنازحين داخليا إلى ديارهم في ظروف آمنة، حالما تنطلق عملية الانتقال السياسي.


وطالب الاتحاد الاوروبي بالرفع الفوري للحصار في سوريا ووصول المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء البلاد دون عوائق، معتبرا أن "أي مبادرة إنسانية يجب أن تقترن من حيث المبدأ، بهدف ضمان الحماية الكاملة للمدنيين أينما كانوا".


وشدد على ضرورة إنشاء ممرات إنسانية تمشيا مع اتفاقيات جنيف والبروتوكولات ذات الصلة، حيث ينبغي أن يكون الأمر إنسانيا صرفا وليس جزءا من استراتيجية عسكرية، تحت أي ظرف من الظروف، معتبرا أن الحصار واستخدام تجويع المدنيين كأسلوب من أساليب الحرب، يعد انتهاكا للقانون الإنساني الدولي. 

وقال المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، في وقت سابق، إنهم يهدفون إلى عقد جولة جديدة من محادثات السلام السورية، أواخر أغسطس الجاري. 

تجدر الإشارة إلى أنّ جولة محادثات جنيف الأخيرة بين النظام والمعارضة السورية، والتي انطلقت في يناير الماضي، وشهدت 3 جولات آخرها في أبريل الماضي، لم تسفر عن نتائج، وأعلنت المعارضة، حينها، أنّ الانتهاكات المتكررة من قِبل النظام لـ"اتفاق وقف الأعمال العدائية"، الذي بدأ سريانه في 27 فبراير الماضي، أودت بالمحادثات إلى طريق مسدود. 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان