رئيس التحرير: عادل صبري 01:01 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مقاتلتان بريطانيتان تقصفان مجمعًا رئيسيًا لـ"داعش" في الموصل

مقاتلتان بريطانيتان تقصفان مجمعًا رئيسيًا لـداعش في الموصل

العرب والعالم

مقاتلتان بريطانيتان

مقاتلتان بريطانيتان تقصفان مجمعًا رئيسيًا لـ"داعش" في الموصل

وكالات 03 أغسطس 2016 11:16

قصفت مقاتلتان بريطانيتان من طراز "تورنادو" مركزًا لتدريب عناصر تنظيم الدولة "داعش" في مدينة الموصل العراقية، طبقًا لوزارة الدفاع البريطانية.

 

وقالت "الوزارة البريطانية" - في بيانٍ له، اليوم الأربعاء، حسب وكالة "أنباء الشرق الأوسط"، إنَّ الضربة جزءٌ من هجوم منسق للتحالف على المجمع، الذي يضم العديد من المجندين الجدد للتنظيم.

 

وأشاد وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون، بالهجوم، قائلًا: "داعش يفقد أتباعه وأراضيه منذ أشهر، وعمليات القصف مثل تلك تظهر بأننا والائتلاف لدينا عزم لا يتزعزع للقضاء عليه".

 

وأضاف: "يمكن لمقاتلي داعش، سواء كانوا في الداخل أو الخارج، أن يروا أنَّهم يشكلون أهدافًا داخل هذه الطائفة."

 

وخلال زيارته لقاعدة سلاح الجو الملكي البريطاني في أكروتيري أمس، أعلن فالون - أيضًا - نشر قوات إضافية للمملكة المتحدة في العراق لدعم المجهود الحربي ضد "داعش" في وقت لاحق من شهر أغسطس الجاري. 

 

وأوضحت وزارة الدفاع - في بيان - أنَّ المدربين العسكريين يمثلون الموجة الأولى من أحدث مساهمة للمملكة المتحدة في حملة مكافحة "داعش"، لافتةً إلى أنَّ مقرهم سيكون في قاعدة الأسد الجوية حيث سيتم تدريبهم على مكافحة العبوات الناسفة، والإسعافات الأولية ومهارات المشاة.

 

وقال وزير الدفاع: "ستعزز هذه القوات من الحملة ضد داعش، وتؤكِّد أنَّ بريطانيا تزيد من جهودها ولا نتراجع عن التزاماتنا الدولية، في أعقاب الاستفتاء على عضوية الاتحاد الأوروبي".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان