رئيس التحرير: عادل صبري 01:49 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

230 حالة إصابة.. أطباء بلا حدود تُطارد "الكوليرا" بجنوب السودان

230 حالة إصابة.. أطباء بلا حدود تُطارد الكوليرا بجنوب السودان

العرب والعالم

أطباء بلاحدود تبدأ بحملة تطعيمات وقائية من الكلوليرا بجوبا

230 حالة إصابة.. أطباء بلا حدود تُطارد "الكوليرا" بجنوب السودان

أيمن الأمين 02 أغسطس 2016 10:03

سجلت بعثة منظمة أطباء بلا حدود في جنوب السودان ما يزيد عن مائتي وثلاثين حالة إصابة بالكوليرا وهي تخشى من انتشار المرض بين المحيطين بهؤلاء المصابين، لذا بدأت المنظمة في تنفيذ حملة تلقيح لوقاية السكان، ودعت كل من ظهرت عليهم الأعراض للتوجه للوحدات الصحية للحصول على العلاج.

 

وبدأت منظمة أطباء بلا حدود، وهي المنظمة الطبية الإنسانية الدولية بحملة تطعيمات وقائية لحماية الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بعدوى الكوليرا في جوبا في جنوب السودان.

 

وتغطي المرحلة الأولى من الحملة 4,000 شخص يعيشون في موقع خاص لحماية المدنيين في تومبينج. وبدأ إعطاء التطعيمات الوقائية (اللقاحات) يومي الأربعاء والخميس.

وأوضحت المنظمة في بيانها، أنه قد تم حتى الآن تسجيل مئتين وثلاثين إصابة بالكوليرا في جوبا ولقي خمسة أشخاص حتفهم جراء هذا المرض. وتم الإبلاغ عن الاشتباه بست إصابات كوليرا في مخيم تومبينج، الأمر الذي يضع سكان المخيم عرضة لخطر عالٍ بالإصابة بالمرض إذا ما أخذنا في الاعتبار الظروف المعيشية في المخيم.

 

وخلال الأيام المقبلة سيتم أيضاً تطعيم جميع من كان على اتصال قريب بالمصابين بالكوليرا وكذلك الكوادر الصحية التي ترعى المصابين.

 

وقالت ستيفاني ريميون، رئيسة بعثة أطباء بلا حدود في معرض تعليقها على الأمر: "ستساعد عمليات التطعيم المركزة هذه في الحد من انتشار الكوليرا بين الأشخاص المعرضين لخطر إصابة أكبر. وهي جزء من استراتيجية أوسع تهدف إلى إنهاء تفشي المرض في أسرع وقت ممكن".

وإضافة إلى تقديم هذه التطعيمات، تقوم أطباء بلا حدود بدعم وزارة الصحة في تشغيل مركز لمعالجة الكوليرا في مستشفى جوبا التعليمي، حيث يقوم مسعفو المنظمة بتدريب كوادر وزارة الصحة على أفضل الممارسات في علاج الكوليرا.

 

وفي هذا السياق قالت أنجا وولز منسقة الطوارئ لدى منظمة أطباء بلا حدود: "نريد التأكد من أن الناس يعرفون أنه إذا عانى أحدهم من الإسهال السائل أكثر من ثلاث مرات في اليوم فإنه يحتمل أن يكون مصاباً بالكوليرا".

وتضيف قائلة: "هنالك فرصة جيدة جداً للنجاة في حال تم التشخيص المبكر وتلقي العلاج. ويبدأ العلاج في البيت – على الشخص أن يشرب محلول تعويض السوائل الفموي ثم يذهب لتلقي الرعاية الطبية بأسرع ما يمكن".

 

ويجب على الأشخاص الذي يعتقدون بإصابتهم بالكوليرا التوجه إلى أقرب نقطة تعويض سوائل فموية، حيث تم إنشاء نقاط في المستشفيات والمراكز الصحية التالية: جوري، كاتور، لولوجو، جومبو، مونوكي، جوروم، موروبو، ماهاد، خور ويليامز، الجيدا، مستشفى الصباح للأطفال ومستشفى جوبا التعليمي.

وتفتح النقاط من الساعة 7 صباحاً حتى الساعة 6 مساءً كل يوم. وإن كان الشخص مريضاً جداً أو شعر بالمرض في الليل في أوقات لا تكون فيها تلك النقاط مفتوحة، يمكنه المجيء إلى مستشفى جوبا التعليمي لتلقي العلاج.

وخلال الأسبوعين الماضيين نقلت منظمة أطباء بلا حدود أكثر من مليون ونصف المليون لتر من ماء الشرب النظيف لأهالي جوبا، وهذا بدوره يساعد على منع تفشي المرض.

 

وأضافت أنجا وولز قائلة:" يمكن للناس أن يسهموا في حماية أسرهم من خلال التأكد من نظافة وسلامة الماء الذي يشربون.

ومن بين الأمور الأخرى التي يمكنها أن تحد من انتشار الكوليرا استخدام المراحيض وغسل اليدين بالماء والصابون أو بالرماد، والتأكد من نظافة أماكن تحضير الطعام وتناوله".

 

وتواصل فرق أطباء بلا حدود تشغيل العيادات المتنقلة في ثلاثة مواقع في أنحاء جوبا وقد عالجت أكثر من 6,000 شخص في المدينة. كما توفر المنظمة أيضاً عمليات جراحية لأولئك الذين أصيبوا بجروح خطيرة خلال أحداث العنف الأخيرة، وتواصل تقديم الرعاية الصحية المجانية في أنحاء جنوب السودان.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان