رئيس التحرير: عادل صبري 10:14 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

عشرات القتلى والجرحى في تفجيرات ببغداد والرمادي

عشرات القتلى والجرحى في تفجيرات ببغداد والرمادي

العرب والعالم

تفجيرات العراق - أرشيفية

عشرات القتلى والجرحى في تفجيرات ببغداد والرمادي

وكالات 02 أغسطس 2016 08:52

سقط عدد من القوات العراقية والحشد الشعبي، اليوم الثلاثاء، بين قتيل وجريح بتفجير في جزيرة الخالدية شرق الرمادي، مركز محافظة الأنبار غرب العراق.



كما قتل ثلاثة أشخاص، وأصيب 14 آخرون، بانفجار عبوتين ناسفتين في منطقتين منفصلتين في العاصمة بغداد.


وقال ضابط في عمليات الانبار، برتبة عقيد، طلب عدم الكشف عن اسمه، للأناضول، أن "عبوة ناسفة زرعها عناصر تنظيم داعش في منطقة البوشهاب التابعة لجزيرة الخالدية 23 كم شرق الرمادي، انفجرت في قوة مشتركة من القوات العراقية والحشد الشعبي".


وأضاف العقيد، أن "الانفجار أسفر عن مقتل 7 من القوات العراقية والحشد الشعبي واصابة 13 اخرين بجروح وألحق اضرارًا ماديةً وبشريةً كبيرة".


لافتا الى أن "منطقة البوشهاب محررة من داعش ولكن القوات العراقية والحشد الشعبي تقوم بتطهيرها وانفجرت العبوة خلال مرورهم من فوقها".


من جانب آخر، قال مصدر في الداخلية العراقية للأناضول، إن "عبوة ناسفة انفجرت، قرب الحي الصناعي في منطقة الطالبية، شرقي بغداد، ما أسفر مقتل شخصين وإصابة خمسة آخرين بجروح".


وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، (كونه غير مخول بالتصريح لوسائل الاعلام)، أن "عبوة ناسفة ثانية انفجرت، قرب سوق شعبي في قضاء المحمودية، جنوبي بغداد، ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة تسعة آخرين بجروح".


وأعلنت بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق في بيان، امس الاثنين، مقتل واصابة 1966 عراقياً بأعمال العنف خلال يوليو الماضي، فيما أكدت ان العاصمة بغداد هي الاكثر تضرراً بين المدن العراقية.


وقالت البعثة في البيان، إنها "سجلت مقتلِ ما مجموعه 759 عراقياً وإصابة 1.207 آخرين جراء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح التي وقعت في العراق خلال تموز 2016"، موضحة أن "الاحصائية استثنت محافظة الانبار لعدم تسني البعثة من الحصول على حصيلة بعدد الضحايا بين صفوف المدنيين لهذا الشهر من مديرية صحة المحافظة".


وذكر البيان، أن "عدد القتلى المدنيين في يوليو، بلغ 629 شخصاً، من بينهم عشرة قتلى من منتسبي الشرطة الاتحادية ومنتسبي الدفاع المدني من الصحوة، وكذلك من منتسبي الحمايات الشخصية وشرطة حماية المنشآت ومنتسبي الإطفاء"، مبينة ان "عدد الجرحى المدنيين، بلغ 1.061 شخصاً".


وتابع البيان، أن "عدد القتلى في صفوف القوات الامنية بلغ 130 عنصراً من ضمنهم أفراد من قوات البيشمركة وقوات المهام الخاصة والميليشيات التي تقاتل إلى جانب الجيش العراقي، مع استثناء عمليات الأنبار، فضلاً عن جرح 146 آخرين".


وأكد البيان، أنه "وفقاً لأعداد الضحايا التي سجلتها البعثة لشهر تموز، كانت محافظة بغداد الأكثر تضرراً، إذ بلغ مجموع الضحايا المدنيين 1.400 شخصاً،(513 قتيلاً و887 جريحاً)".

وتشهد العاصمة العراقية بغداد، بصورة شبه مستمرة تفجيرات بالعبوات الناسفة واللاصقة والسيارات الملغمة، ودائماً ما تستهدف هذه التفجيرات تجمعات للمدنيين والقوات الأمنية. 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان