رئيس التحرير: عادل صبري 12:45 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الهند ترسل وزيرًا إلى الرياض لإعادة "عمالها الجياع"

الهند ترسل وزيرًا إلى الرياض لإعادة عمالها الجياع

العرب والعالم

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز

الهند ترسل وزيرًا إلى الرياض لإعادة "عمالها الجياع"

وكالات 01 أغسطس 2016 16:07

تعتزم الهند إيفاد وزير دولة إلى العاصمة السعودية الرياض، للتفاوض مع السلطات بشأن إعادة آلاف العمال الهنود ممن خسروا وظائفهم، ويرفض أرباب العمل السماح بمغادرتهم، الذين يطلق عليهم "العمال الجياع".

 

ونقلت "فرانس برس" عن وزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج، الاثنين، قولها إنَّها سترسل وزير الدولة في كي سينج إلى الرياض، وذلك في أعقاب تقارير تحدثت عن أنَّ نحو عشرة آلاف عامل خسروا وظائفهم بالسعودية ويعانون من الجوع، قائلةً: "لن نترك رعايانا جوعى، ولا يجوز أن يكون هذا حلًا دائمًا، يتعين علينا إعادتهم".

 

وأضافت سواراج، أمام النواب في جلسة للبرلمان الهندي، أنَّ مسعى حكومة بلادها يصطدم بشروط سعودية تفرض على العمال إبراز إفادات بعدم اعتراض أرباب العمل السعوديين "الكفلاء" على مغادرتهم البلاد.

 

وبحسب تقارير من منظمات حقوقية دولية غير حكومية، يعمل في دول مجلس التعاون الخليجي ملايين من الآسيويين الفقراء، ويتعرض عدد منهم للاستغلال والتجاوزات، لا سيَّما التخلف عن دفع رواتبهم، دون دفع  تعويضات لهم عن ذلك.

 

وبينت الوكالة أنَّ عددًا كبيرًا من الشركات التي توظف هؤلاء الآسيويين تعاني من تراجع العائدات بسبب انخفاض أسعار النفط، ما يتسبَّب في تقليص نشاط شركات المقاولات، وبالتالي الاستغناء عن عدد من العمال.

 

وبين الشركات التي استغنت عن عدد كبير من الموظفين، شركة "سعودي أوجيه" للبناء والإعمار، التي يملكها السياسي والملياردير اللبناني سعد الحريري، والتي فصلت نحو 2450 موظفًا آسيويًّا كانوا يعملون في قطاع البناء.

 

ويعمل نحو ثلاثة ملايين هندي في السعودية، بحسب "الخارجية"، ويعتبرون إحدى أكبر الجاليات الهندية في الخارج.

 

يُذكر أنَّ وزراء العمل في بلدان مجلس التعاون الخليجي اتفقوا مع نظرائهم الآسيويين، خلال نوفمبر 2014، على مجموعة من المبادرات الرامية إلى تحسين ظروف العمالة الآسيوية في دول الخليج العربية.


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان