رئيس التحرير: عادل صبري 02:08 صباحاً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مسؤولون مدنيون وعسكريون يجددون "الولاء" للعاهل المغربي

مسؤولون مدنيون وعسكريون يجددون الولاء للعاهل المغربي

العرب والعالم

العاهل المغربي الملك محمد السادس

في الذكرى الـ17 لتوليه الحكم

مسؤولون مدنيون وعسكريون يجددون "الولاء" للعاهل المغربي

وكالات 31 يوليو 2016 19:28

شارك وزراء ومحافظون وبرلمانيون وعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية، اليوم الأحد، في حفل تجديد الولاء للعاهل المغربي، الملك محمد السادس، الذي احتضنته مدينة تطوان، شمالي المملكة.


وحسب وكالة الأنباء المغربية الرسمية، ترأس الملك محمد السادس "بالقصر الملكي في تطوان، حفل الولاء؛ وذلك تخليدا للذكرى السابعة عشر لوصوله للحكم".
 

وشارك في الحفل كلا من: رئيس الحكومة المغربية، عبد الاله بنكيران، ورئيسا غرفتي البرلمان رشيد الطالبي العلمي (رئيس مجلس النواب)، وحكيم بنشماس (رئيس مجلس المستشارين)، ومستشارو العاهل المغربي، وأعضاء الحكومة، والمدير العام لإدارة مراقبة التراب الوطني (الاستخبارات الداخلية)، عبد اللطيف الحموشي، والمدير العام للدراسات والمستندات (الاستخبارات الخارجية)، ياسين المنصوري، وعدد من كبار الشخصيات المدنية والعسكرية.
 

كما شارك في الحفل المحافظون، إضافة إلى وفود وممثلي مختلف جهات وأقاليم المملكة.
 

وحسب المعتاد، تقدمت الوفود المشاركة في الحفل في صفوف؛ حيث تنحني وتركع أمام العاهل المغربي الذي يمتطي سيارة مكشوفة، وتردد: "الله يبارك في عمر سيدي"، في حين يردد بعض مرافقي العاهل المغربي: "الله يرضي عليكم، قالكم سيدي".
 

وفي السابق، انتقد عدد من أحزاب المعارضة في البلاد طقوس هذا الحفل، الذي يُقام سنويا، بوصفها "مهينة للكرامة".
 

وفي عام 2013، رفض البرلماني عن "حزب الاستقلال" (معارض)، عادل تشيكيطو، حضور حفل البيعة، وقالـ، في تصريحات صحفية، آنذاك: "قررت قرارا نهائيا بعدم حضور الحفل. نعم نحب الملك ونحترمه ونقدره، لكن اعذروني فالسجود والركوع لا يكون إلا أمام رب العالمين".
 

وتولي الملك محمد السادس (53 عاماً) الحكم في يوليو 1999 إثر وفاة والده الملك الحسن الثاني.


اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان