رئيس التحرير: عادل صبري 05:37 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

15 قتيلاً في تفجير مزودج استهدف مقرًا أمنيًا بمقديشو

15 قتيلاً في تفجير مزودج استهدف مقرًا أمنيًا بمقديشو

العرب والعالم

تفجير بمبنى إدارة المباحث الجنائية

15 قتيلاً في تفجير مزودج استهدف مقرًا أمنيًا بمقديشو

وكالات 31 يوليو 2016 11:39

قتل 8 أشخاص على الأقل في حصيلة أولية، صباح اليوم الأحد، جراء تفجير مزدوج بسيارتين مفخختين، استهدفتا مدخل مبنى إدارة المباحث الجنائية، وسط العاصمة مقديشو، فيما أعلنت الحكومة الصومالية مقتل 7 من المهاجمين.

 


وبحسب مصادر أمنية للأناضول (لم تكشف عن هويتها لدواع أمنية)، فإن التفجيرين أسفرا عن مقتل 8 أشخاص على الأقل، وإصابة آخرين بجروح (لم تذكر عددهم)، نقلوا على إثرها إلى المستشفى.


وأضافت المصادر ذاتها، أن معظم القتلى من المدنيين الذين صادف مرورهم من الشارع لحظة الهجوم، الذي ألحق أضرارًا جسيمة ببوابة المبنى.


وقال شهود عيان، إنهم شاهدوا أشلاء نحو 5 مدنيين مبعثرة في موقع الهجوم، إلى جانب بقايا دراجتي توك توك (مركبة نارية بثلاث عجلات غالبًا ما يستخدمها المواطنون كوسيلة نقل سهلة وسريعة).


من جانبها أعلنت الحكومة الصومالية مقتل 7 من المهاجمين بحسب عبد الكامل محمد شكري، الناطق باسم وزارة الأمن القومي.

وقال شكري "إن الشرطة قتلت نحو 7 من المهاجمين، بينهم انتحاريان فجرا نفسيهما مدخل مبنى إدارة المباحث الجنائية".


وأضاف شكري أن 5 من المهاجمين حاولوا اقتحام المبنى لكن الشرطة الصومالية أحبطت مخططهم وقتلتهم جميعا.


وحول الخسائر البشرية جراء الهجوم، قال الناطق إن التفجيرالمزودج "أسفر عن مقتل نحو 13 شخصًا بينهم 7 من المهاجمين، وشرطي و5 مدنيين".


ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن التفجيرين حتى الساعة 11: 00 (ت.غ)، إلا أن مراقبين يرجحون وقوف حركة "الشباب" خلف الهجوم، والتي دأبت بتبني مثل هذه التفجيرات، كما لم تعلق السلطات الأمنية حتى الآن على الحادث.


ويأتي التفجيران بعد 5 أيام من هجوم مماثل استهدف القاعدة العسكرية للقوات الأفريقية "أميصوم"، ومكاتب للأمم المتحدة أوقع نحو 15 قتيلًا معظمهم من حراس الهيئات الأممية.


وتأسست حركة "الشباب"، مطلع عام 2004، وهي حركة مسلحة تتبع فكريًا لتنظيم "القاعدة"، وتُتهم من عدة أطراف بالإرهاب، ودأبت على تنفيذ عمليات "إرهابية" في الصومال

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان