رئيس التحرير: عادل صبري 03:34 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مليونية أكتوبر اليمنية تتمسك باستقلال الجنوب

مليونية أكتوبر اليمنية تتمسك باستقلال الجنوب

العرب والعالم

مليونية أكتوبر باليمن

مليونية أكتوبر اليمنية تتمسك باستقلال الجنوب

مصر العربية 12 أكتوبر 2013 16:26

أصدرت اللجنة التحضيرية لمليونية اليوبيل الذهبي للذكرى الخمسين لثورة أكتوبر المجيدة بياناً سياسياً بهذه المناسبة التي شارك فيها الآف من كافة أبناء الجنوب في مشهد جماهيري بإمتياز جري خلاله استعراض الاحتفالات الكرنفالية التي جسدت أيام ثورة أكتوبر ضد المستعمر البريطاني قبل أكثر من خمسين عاماً. مصر العربية تلقت نص البيان..

 

 يا جماهير شعبنا الجنوبي الأبي:


ان الحشد المليوني الجماهيري في الذكرى الخمسين لثورة الرابع عشر من اكتوبر الذي فاق كل التوقعات لنرسم به لوحة جنوبية مدنية حضارية رائعة تجسد اسمى و اروع معاني التضحية و الفداء و الوحدة الوطنية الجنوبية و تعكس وحدة و تكامل جغرافيا تراب الجنوب و تكوينه الديمغرافي و ارادته الجمعية الموحدة المعبرة عن تطلعاته و احلامه المشروعة في نيل حريته و كرامته واستقلاله الوطني و ننتهز هذه المناسبة العظيمة و الغالية على قلوبنا جميعاً لنعلن للعالم كله بلغة واحدة و بصوت واحد من هنا ومن عدن حاضرة الجنوب و عاصمته السياسية و التاريخية.
 
ان شعب الجنوب لن يقبل بأقل من التحرير و الاستقلال و بناء دولته الجنوبية الحرة والمستقلة كاملة السيادة غير المنقوصة بحدوده الدولية و المعترف بها دولياً في العام 76 م.
 
يا أبناء الجنوب الاحرار
كلنا يدرك حجم التحديات و المخاطر المحدقة التي تواجة شعبنا في هذه المرحلة التاريخية الخطيرة و الفارقة من حياة شعبنا و امتنا و التي ان لم نحسن التعامل معها بوعي عالي و ادارك مسؤول و بنكران ذات مجرد من الرغبات و نزعات الاستسلام لأهواء الذات و المصالح الفردية سيكون لها نتائج و انعكاسات سلبية مدمرة لا يخدم القضية الجنوبية ولا يحقق اهداف و تطلعات شعب الجنوب العادل و المشروعة و انه في ضوء قدرتنا على تجاوز هذه المرحلة من عدمها يتقرر مصير الجنوب و مستقبلة كشعب و ارض و تاريخ و هوية و مستقبل اجيال وهو ما ينبغي من قوى الثورة الجنوبية التلاحم لمواجهة التحديات القادمة في هذه المرحلة الحرجة التي تتزامن مع حوار الاحتلال.
 
كل ذلك يدعونا جميعاً دون استثناء و بدرجة اساسية قيادة و رموز قوى الحراك السلمي الجنوبي في الداخل و القيادات السياسية الجنوبية في الخارج وكل الشرفاء و المخلصين الذين تعز عليهم دماء شهداء الجنوب و تضحيات شعبه العظيم الى ضرورة العمل على تعزيز وحدة الصف الجنوبي و توحيد الكلمة في هذه المرحلة الحساسة و الحاسمة و العمل على سرعة عقد مؤتمر جنوبي جامع و شامل يستوعب كل مكونات قوى الحراك و شرائح وفائت المجتمع الجنوبي دون استثناء او اقصاء او تهميش على قاعدة ان الجنوب ملك لكل ابناءه و على نهج ومبدأ التحرير و الاستقلال واستعادة الهوية و الدولة الجنوبية المستقلة التي تضمن و تصون حقوق وكرامة و مكتسبات الانسان الجنوبي في المستقبل و تحقق لهم امنهم و استقرارهم و تسهم في تحقيق و ضمانة امن و استقرار المنطقة و المصالح الدولية في هذه المنقطة الحيوية و المهمة بالنسبة للعالم و الخروج برؤية وطنية جنوبية موحدة تنتج فكر جامع و مرجعية قيادية موحدة تستطيع ان تتحمل المسؤولية الوطنية و التاريخية بجدارة و تواصل قيادة مسيرة سفينة نضال شعبنا بما يليق و يحقق تطلعاته المشروعة و العادلة على قاعدة مبدأ الالتزام بالثوابت الوطنية الجنوبية التي لا يجب وضعها في اي حال من الاحوال محل نقاش او مساومة او وضعها للمزايدة في سوق حراج بما يسمى بالحوار اليمني.
 
ندرك مسبقاً ان نتائجه ومخرجاته العقيمة ستولد ميتة قبل ان تولد.
 
ايها الحشد المليوني العظيم
يتزامن احتفالنا بعيد ثورة الرابع عشر من اكتوبر المجيدة مع انتهاء ما يسمى بمؤتمر الحوار الوطني بعاصمة دولة الاحتلال وليس بخافي على احد موقف شعبنا وفي طليعته قوى الحراك السلمي الجنوبي الرافض للحوار و عدم اعترافه بما ينجم عنه من مخرجات نعلم مسبقاً كيف يتم تفصيلها على مقاس قوى النفوذ و مصالح الرعاة على حساب حقوق شعب الجنوب و تجاوز لارادته الشعبية في الحرية و الاستقلال بصورة تتنافى مع مبادئ حقوق الانسان و القانون الدولي .كما لا ننسى في هذه الذكرى أن نجدد العهد لشهداء ملحمة ردفان (الشهداء الاربعة )الذين سقطوا في 13 أكتوبر 2007م في منصة ردفان في ملحمة النضال على طريق التحرير والاستقلال وكل شهداء ثورة الجنوب التحررية.
 
وفي هذه المناسبة نؤكد التأكيد على عدد من الرسائل الاساسية و المهمة لشعبنا للرأي العام المحلي و الدولي و ذلك على النحو التالي:
 
1- نؤكد تمسك شعب الجنوب بهدف التحرير و الاستقلال و نهج النضال السلمي الذي اقره الشعب الجنوبي في ثورته السلمية منذ انطلاقتها المباركة في العام 2007 م مع التأكيد على حق شعبنا في الاحتفاظ في حقه بالدفاع عن نفسه باعتباره حق مشروع يؤكده و تقره كل الشرائع السماوية و الوضعية.
 
2- نجدد رفضنا المطلق للحوار اليمني ولكل ما ينجم عنه من مخرجات و نحذر المجتمع الدولي من محاولة فرض اي حلول جزئية منتقصة لا تلبي امال و تطلعات شعب الجنوب في التحرير و الاستقلال و نحمل المجتمع الدولي المسؤولية من اي تداعيات تنتج بسبب الحوار و مخرجاته لانه لا يحل الازمة و سيدخل في ازمة جديدة و بدعم من المجتمع الدولي.
 
3- نطالب المجتمع الدولي و الاقليمي بإحترام الارداة الشعبية للشعوب التي نصت عليها مواثيق الامم المتحدة و الاعلان العالمي الخاص بحقوق الشعوب الاصلية و الاعلان العالمي لحقوق الانسان بحق الشعوب في تقرير مصيرها و استقلاله.
 
4- نؤكد للمجتمع الدولي بأن دولة الجنوب ستكون داعمة للأمن و الاستقرار و ترفض العنف و الارهاب و التطرف بكل اشكاله و صوره و سنسعى لتحقيق المصالح المشتركة للمجتمع الاقليمي و الدولي في المنطقة.
 
5- ندعو كل المنظمات الدولية المعنية لحماية حقوق الانسان بالقيام بواجبها الانساني بحماية شعب الجنوب و ممتلكاته و ثرواته من النهب و السلب و التدمير المنضم من قبل سلطات الاحتلال اليمني و نطالبهم بأنزال لجنة دولية لتقصي الحقائق و محاكمة مرتكبيها و تقديمهم للعدالة الدولية.
 
6- ان شعب الجنوب متمسك بثوابت الامة الاسلامية و العربية وهو جزء لا يتجزأ منها و ندعو الدول العربية و الاسلامية إلى الضغط على نظام الاحتلال اليمني برفع عصاه عن الجنوب و سحب كافة قواته العسكرية و الامنية من اراضي الجنوب و عودة المؤسسات الجنوبية التي دمرت من قبل القوات المتنفذة في صنعاء على نهج منظم و مدروس حتى يعود الجنوب الى حضن أمته العربية و الاسلامية داعم لتوجهاته و نهضته العربية و الاسلامية و لأمن و استقرار المنطقة و العالم.
 
7- ندعو شعب الجنوب بكافة شرائحه و فئاته بالالتزام بالقرار الثوري التصعيدي باعتماد كل يوم اثنين من كل اسبوع يوم عصيان مدني شامل تضامناً مع معتقلي الثورة الجنوبية حتى يتم الافراج عنهم جميعاً و في مقدمتهم المعتقل احمد عمر عباد المرقشي و نهيب بكل ابناء الجنوب الاحرار الى التفاعل و الالتزام في تنفيذ هذا القرار.
 
8- نجدد تمسك شعبنا بنهج و مبدأ التصالح و التسامح وان شعب الجنوب ماض بثورته شاء من شاء و ابى من ابى, ثورة سلمية تستمد قوتها من ارادة الله سبحانه و تعالى اولاً, و من ارادة شعبنا الابي و ان شعبنا لن يتراجع ولن يتوقف عن اهداف ثورته حتى الاستقلال و طرد المحتل اليمني , وانها لثورة تحررية حتى النصر بأذن الله.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان