رئيس التحرير: عادل صبري 06:12 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

4.8 مليون فلسطيني في الضفة وقطاع غزة

4.8 مليون فلسطيني في الضفة وقطاع غزة

العرب والعالم

صدر التقرير بمناسبة اليوم العالمي للسكان

بمناسبة اليوم العالمي للسكان

4.8 مليون فلسطيني في الضفة وقطاع غزة

وكالات 10 يوليو 2016 08:45

أظهر تقرير رسمي صدر اليوم الأحد، أن عدد سكان السلطة الوطنية الفلسطينية (الضفة الغربية وقطاع غزة) بلغ 4.81 مليون نسمة حتى نهاية النصف الأول من العام الجاري.

 

وأضاف التقرير الصادر عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني (حكومي)، واللجنة الوطنية للسكان (حكومية مشكلة من وزارات عدة)، أن من بين السكان 2.45 مليون ذكر، و2.36 مليون أنثى، بينما بلغ عدد سكان الضفة الغربية 2.93 مليون نسمة، وسكان قطاع غزة 1.88 مليون.
 

 

وصدر التقرير بمناسبة اليوم العالمي للسكان، الذي يصادف غداً الاثنين. 
 

وبلغت نسبة السكان الفلسطينيين الحضر (المدن) 73.9٪، ونسبة السكان المقيمين في الريف (القرى) 16.6٪، في حين بلغت نسبتهم في المخيمات 9.5٪.
 

وحسب المعطيات الواردة في التقرير، يعد المجتمع الفلسطيني في قطاع غزة فتياً أكبر مما هو عليه في الضفة الغربية، وقدرت نسبة الأفراد في الفئة العمرية (0 - 14 سنة) منتصف العام 2016 بـ 39.2٪ من مجمل السكان، بواقع 36.9٪ في الضفة الغربية و42.8٪ في قطاع غزة.
 

وبلغت الكثافة السكانية نحو 800 فرد/كم2، بواقع 519 فرداً/كم2 في الضفة الغربية مقابل 5154 فرداً/كم2 في قطاع غزة.
 

ووفق بيانات عام 2015، طرأ انخفاض في متوسط حجم الأسرة المقدر مقارنة مع عام 1997، إلى 5.2 فرد عام 2015 مقارنة مع 6.4 أفراد في 1997.
 

في سياق متصل، بين التقرير أن سيدة فلسطينية واحدة، ترأس أسرة بين كل 10 أسر، وبلغت نسبة مشاركتهن في الأيدي العاملة 19.4٪، وبلغت نسبة البطالة بين الاناث العاملات 42.8٪، في حين بلغت نسبة البطالة العامة 26.6٪، حتى نهاية الربع الأول من العام الجاري.
 

وتشير بيانات 2015 أن نسبة الأفراد (15 سنة فاكثر) الذين أنهوا مرحلة التعليم الجامعي بكالوريوس فأعلى بلغت 13.0٪، أما نسبة الأفراد الذين لم ينهوا أية مرحلة تعليمية بلغت 9.2٪.
 

وسجلت نسبة الأمية بين الأفراد الذين تتراوح أعمارهم 15 سنة فأكثر 3.3%، وتتفاوت النسبة بشكل كبير بين الذكور (1.5٪) والإناث (5.1٪).
 

واليوم العالمي للسكان هو حدث سنوي بتاريخ 11 يوليو من كل عام، هدفه زيادة الوعي في القضايا المتعلقة بالسكان، وتم إعلان هذا اليوم لأول مرة من قبل المجلس الحاكم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في 1989.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان