رئيس التحرير: عادل صبري 10:06 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أضاحي غزة إنتاج محلي هذا العام

أضاحي غزة إنتاج محلي هذا العام

غزة/ الأناضول/ مصر العربية 08 أكتوبر 2013 19:41

أسبوع واحد فقط يفصل الغزيـون عن عيد الأضحى، والذي يجتـهد فيه سكان القطاع المحاصر لإحياء سُنـة الأضحية رغم الظروف المعيشية الصعبة، وسوء الحالة الاقتصادية التي خلّفها إغلاق الأنفاق منذ أكثر من شهرين.

 

مع قرب حلول عيد الأضحى ينشط الغزيّون في البحث عن أضحيتهم في مزارع المواشي، كما يلجأ الكثير من المواطنين للاشتراك في أضحية "عجل" توزع على 7 من المضحيّن.

 

ودرجت العادات الاجتماعية بغزة إلى استخدام "العجول والأبقار" كأضحية رغم ارتفاع أثمانها، وتفضيلها على الأغنام نظرًا لأن أكثر العائلات في القطاع تعتبر ممتدة، وتوفر العجول الكثير من اللحوم التي يتم توزيعها لتشمل كافة الأقارب.

 

ولن يؤثر إغلاق الأنفاق على موسم الأضاحي لهذا العام كما يؤكد مدير عام التسويق بوزارة غزة المقالة" تحسين السقا" والذي قال في حديثٍ لـ"الأناضول" إن الأضاحي متوفرة بشكل جيد في السوق المحلي، وتسد احتياجات القطاع.

 

وأضاف السقا أن أسعار الأضاحي لهذا العام أقل من موسم العام الماضي إذ انخفض سعر شراء العجل من ( 500-800 شيكل) ما يعادل 300 دولار مرجعا السبب إلى انخفاض أسعار المواشي عالميا بنسبة تصل إلى 15% بعد انخفاض أسعار العلف.

 

وتوقع السقا أن يكون استهلاك سكان قطاع غزة من الأضاحي 10 آلاف من العجول والأبقار، و40 ألف من الأغنام.

 

ويوجد في مزارع القطاع وأسواقه من أضاحي 14 ألف من العجول والأبقار إلى جانب 50 ألف من الأغنام كما يؤكد السقا.

 

ونفى السقا أن يكون إغلاق الأنفاق قد أثر على موسم الأضاحي إذ أكد أن ما دخل من كرم أبو سالم الخاضع للسيطرة الإسرائيلية منذ بداية العام (نحو 30 ألف رأس من العجول والأبقار، و40 ألف رأس من الأغنام ) وما ينتجه السوق المحلي يسد احتياجات المواطنين.

 

وكان للأنفاق المنتشرة على طول الحدود المصرية الفلسطينية دور كبير في تهريب المواشي من مصر وليبيا إلى قطاع غزة، وساهمت الأنفاق في توفير الأضاحي ما أدى إلى انخفاض أسعارها في الأعوام القليلة الماضية وجعلها في متناول الجميع.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان