رئيس التحرير: عادل صبري 12:34 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو| قطايف غزة في رمضان.. للأغنياء فقط

بالفيديو| قطايف غزة في رمضان.. للأغنياء فقط

العرب والعالم

الفقر ينهك أسواق غزة في رمضان

بالفيديو| قطايف غزة في رمضان.. للأغنياء فقط

مها عواودة- فلسطين 12 يونيو 2016 09:38

لكل بلد من البلدان العربية والإسلامية ميزة تميزه عن البلد الآخر في طقوسه ووجباته خلال شهر رمضان الفضيل، وهنا في غزة المحاصرة يعشق الغزيون فاكهة القطايف ويحرص الأغنياء والفقراء على تواجدها بشكل يومي على مائدة الإفطار.

 

"مصر العربية" ترصد في هذا التقرير حركة إقبال الغزيين على شراء فاكهة رمضان السنوية  وطريقة تحضيرها.

 

فقال محمد أبو الخير صاحب محل لصنع حلوى القطايف لـ"مصر العربية" الإقبال هذا العام على شراء القطايف ضعيف وسيئ جدا وذلك بسبب استمرار الحصار وتفشي الفقر ونسب البطالة المرتفعة في قطاع غزة، وأعتقد أن ذلك ليس فقط على القطايف بل على جميع المبيعات في السوق فالحضور في الأسواق ضعيف".

 

وتابع: "لأن بيع القطايف موسم سنوي فنرى أن الجميع يحاول الوصول للقطايف وشراؤه ولو مرة واحدة في هذا الشهر الفضيل كون أن حلويات القطايف مرتبطة بمائدة رمضان منذ عقود وقد ورثنا ذلك من الآباء والأجداد، أما الأسر الفقيرة جدا فتحاول صنع القطايف وتجهيزها في البيت.

 

وأضاف: "الإقبال على شراء القطايف مرتبط بحلول شهر رمضان فعند حلول هذا الشهر يتم تجهيز وعرض القطائف للمشترين ولكن في الأوقات والأشهر الاخرى لم نعتد هنا في غزة على بيعها، فالقطايف فاكهة رمضان عند الغزيين".

 

أما بخصوص عجينة القطايف فقال: "هي بسيطة وسهلة وتتميز بالقوام السائل نقوم بوضع الطحين والماء في الخلاط ومن ثم وضعه على سطح ساخن لينضج وبعد ذلك نعرض أقراص القطايف للتبريد حتى لا تلتصق ببعض وتكون بذلك جاهزة للبيع، وغالبية الزبائن يطلبون قطائف وحشوة جاهزة نقوم بتجهيزها من خليط من المكسرات".

 

وعن أنواع الحشوات قال أبو الخير: "عدة حشوات للقطايف منها المكسرات، القشطة، الجوز هند واللبن، التمر ولكن ما هو معتاد بيعه هنا في محلات القطايف بشكل عام هو حشوة المكسرات المكونة من الزبيب والفستق واللوز وجوز الهند وعين الجمل.

 

وتابع: تحشى القطايف بالحشوة ويتم قليها بالزيت أو تحميرها على الفرن حتى يبدو لونها محمرًا ثم يصب فوقها القطر ورشات من جوز الهند وبذلك تكون جاهزة للأكل.

 

وأشار إلى أنها حلوى محبوبة من جميع أفراد العائلة كبيرا وصغيرا كما يتم تقديمها للضيوف والزوار في رمضان.

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان