رئيس التحرير: عادل صبري 11:31 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

المعارضة السورية تشن هجوماً موسّعاً على معاقل داعش بريف درعا

المعارضة السورية تشن هجوماً موسّعاً على معاقل داعش بريف درعا

العرب والعالم

مسلحو المعارضة السورية ـ أرشيفية

المعارضة السورية تشن هجوماً موسّعاً على معاقل داعش بريف درعا

وكالات ـ الأناضول 10 يونيو 2016 22:35

شنت  فصائل معارضة مسلحة، ظهر اليوم الجمعة، عملية عسكرية موسّعة استهدفت مناطق سيطرة لواء "شهداء اليرموك" التابع لتنظيم داعش بريف درعا الغربي، جنوبي سوريا، بحسب قيادي ميداني.

 

وقال أبو غيث البدوي، القيادي العسكري في لواء "المهاجرين والأنصار" التابع للجبهة الجنوبية (تشكيل يضم جميع فصائل الجيش الحر في الجنوب السوري)، إن "فصائل المعارضة، بدأت العملية باستهداف خطوط المواجهة ومراكز القيادة، ومواقع تمركز الآليات العسكرية للواء اليرموك".

 

وتابع القيادي "كما تدور مواجهات عنيفة بين مقاتلي الطرفين على أطراف بلدة عين ذكر، الخاضعة لسيطرة اللواء بالريف الغربي"، مؤكدًا أن "الهجوم، يعتبر الأول من نوعه من حيث الحجم، وذلك لاستعادة البلدات الخاضعة لسيطرة داعش، في منطقة حوض اليرموك الحدودية مع الأردن".

 

وشدد البدوي الذي يُشرف على جزء من العملية العسكرية ضد اللواء، أن "فصائل المعارضة تتبع في هذه المعركة استراتيجية عسكرية جديدة (لم يوضحها) تختلف عن سابقاتها من محاولات تمت خلال الشهرين الماضيين".

 

يأتي ذلك في وقتٍ، شدّدت فيه فصائل الجيش السوري الحر وحركة أحرار الشام الإسلامية المعارضة، للشهر الثالث على التوالي، من حصارها لمنطقة "وادي اليرموك" الخاضعة لسيطرة لواء "شهداء اليرموك"، وتواصل منع إدخال المحروقات ومواد أخرى يستفيد منها اللواء في تحريك قواته وآلياته العسكرية.

 

يُذكر أن فصائل المعارضة شنّت مؤخراً محاولات عديدة للتقدم نحو مناطق سيطرة تنظيم "داعش" بريف درعا الغربي، إلا أنها لم تحقق تقدماً يذكر، بسبب وعورة المنطقة جغرافيًا، وشراسة المعارك التي كانت تدور على محاورة عدة.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان