رئيس التحرير: عادل صبري 04:51 مساءً | الأربعاء 21 فبراير 2018 م | 05 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

إسرائيل تمنع توسع بناء العرب في القدس

إسرائيل تمنع توسع بناء العرب في القدس

العرب والعالم

الاحتلال يهدم مساكن الفلسطينيين لبناء مستوطنات

صحيفة "هآارتس":

إسرائيل تمنع توسع بناء العرب في القدس

وكالات 03 أكتوبر 2013 06:30

قالت صحيفة "هآارتس" الإسرائيلية إن مخطط سلطة الطبيعة والآثار وبلدية القدس التابعة للسلطات الإسرائيلية، بإقامة حديقة تلمودية على جبل المشارف في القدس الشرقية، يهدف لمنع الفلسطينيين بالبناء والتوسع في هذه المنطقة.

وأضافت الصحيفة اليوم الخميس إن "مخطط الحديقة سيقام ما بين حي الطور جنوبا والعيسوية شمالا لسد الطريق على أي محاولة توسع للمناطق العربية في هذه المنطق"، مشيرة  إلى أن كلا من العيسوية والطور يعانيان من إهمال شديد واكتظاظ سكاني غير مسبوق  في ظل المنع والمماطلة من جانب السلطات الإسرائيلية في اصدار تراخيص البناء.

وقال هآارتس إن "حجة سلطة الطبيعة والآثار واهية حين تتحدث عن أن الهدف من إقامة الحديقة، يرجع إلى ضرورة حماية المساحات المفتوحة".

وأوضحت الصحيفة أن الحديقة المتوقعة ستكون الأفقر في اسرائيل لغياب المعالم الطبيعية والأثرية في هذه المنطقة ، مما وضع  سلطة الآثار في موقع اتهام أمام الفلسطينيين، بحسب هاآرتس .

وأكدت معطيات نشرتها الصحيفة على أن الحكومة الإسرائيلية صادرت من أراضي تعود ملكيتها للفلسطينيين في القدس منذ عام 1967 ما يزيد عن 20 ألف دونم (الدونم يساوي ألف متر مربع)، حيث أقامت على هذه المساحات آلاف الوحدات السكنية، كما منعت إضافة أي حي جديد للفلسطينيين في مدينة القدس بل مارست كل الوسائل لمنع توسع الأحياء العربية القائمة.

وتشير بعض التقديرات غير الرسمية أن أكثر من نصف الفلسطينيين في القدس، والبالغ عددهم 300 ألف مقدسي، يسكنون خارج جدار الفصل العنصري الذي يقيمه الإسرائيلي في محيط مدينة القدس .

وفي حرب 5 يونيو 1967 والتي تعرف عربياً بـ"النكسة" والتي اندلعت بين إسرائيل وكل من مصر والأردن وسوريا، احتلت إسرائيل كل من سيناء وقطاع غزة والضفة الغربية والجولان السوري والقدس الشرقية التي تضم المسجد الأقصى.

وأشارت صحيفة هآارتس في وقت سابق إلى أن 22 ألف منزل من 48 ألف يملكها المقدسيين في المدينة مهددة بالهدم لاعتبارها، من جانب السلطات الإسرائيلية، مخالفة لقواعد البناء في القدس.

ويتهم الفلسطينيون إسرائيل بالإسراع في عمليات تهويد القدس، ويقولون إنها وصلت إلى مراحل خطيرة.

وتعتبر إسرائيل القدس الموحدة عاصمة لها، فيما يتمسك الفلسطينيون بإعلان القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المستقبلية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان