رئيس التحرير: عادل صبري 04:35 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مندوب ليبيا بالأمم المتحدة ينتقد دعم كي مون لحظر تصدير السلاح ببلاده

مندوب ليبيا بالأمم المتحدة ينتقد دعم كي مون لحظر تصدير السلاح ببلاده

العرب والعالم

بان كي مون

مندوب ليبيا بالأمم المتحدة ينتقد دعم كي مون لحظر تصدير السلاح ببلاده

وكالات 06 يونيو 2016 21:35

انتقد مندوب ليبيا الدائم لدي الأمم المتحدة إبراهيم عمر الدباشي، الاثنين، "بشدة" تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الذي أكد فيه دعمه لاستمرار الحظر الدولي المفروض على صادرات السلاح إلى ليبيا منذ 2011. 

 

جاء ذلك خلال إفادة له بمجلس الأمن، الذي ناقش تقرير "كي مون" حول ليبيا، والذي صدر في 25 مايو الماضي، ويتناول التطورات السياسية والأمنية الرئيسية في ليبيا، ويقدم لمحة عامة عن حالة حقوق الإنسان والحالة الإنسانية فيها، حسب "الأناضول". 

 

وكان كي مون، أعلن أيضًا في التقرير ذاته دعمه لتمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا "أونسميل" لمدة ستة أشهر، حيث انتهت ولاية البعثة في 15 مايو الماضي. 

 

وفي هذا الصدد، طالب السفير الليبي بضرورة أن تغير البعثة الأممية لأسلوب عملها في بلاده وتبدأ تقديم المشورة والنصائح لحكومة الوفاق في بلاده، وأن يكون تنفيذ الاتفاق السياسي وفقًا لجدول زمني محدد في صلب مهمتها. 

 

وقال في جلسة مجلس الأمن التي تعقد بمقر المنظمة الدولية في نيويورك: "تقرير الأمين العام يفتقد إلى المهنية ويتعين على الأمانة العامة أن تتحاشي المصطلحات غير الواقعية والأسماء المختلفة لأنَّها تزيد من إرباك المشهد السياسي الليبي مثل قوله في التقرير، ومن السباق لأوانه الحديث عن قوات تسيطر عليها حكومة الوفاق الوطني". 

 

وأضاف الدباشي: "من المتوقع أن يتم تحرير سرت وإنهاء وجود تنظيم داعش خلال الأسبوعين المقبلين، ومع ذلك لم نسمع عن أي خطة خاصة بالمدينة لما بعد التحرير بدءًا من تيسير عودة المهجرين إلى تفعيل السلطات المحلية والأجهزة الأمنية". 

 

وحذَّر من خروج تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ"داعش" وسيطرة القاعدة على المدينة أو أن تتكرر الممارسات الخاطئة التي ارتكبتها الجماعات المسلحة في كثير من المدن الليبية والاستيلاء على أملاك الدولة وانتهاكات حقوق الإنسان. 

 

وكان مجلس الأمن، قد تبنى في 16 مارس الماضي، قرارًا بتمديد ولاية أونسميل حتى منتصف الشهر الماضي، وطلب القرار الذي صاغته بريطانيا، من بان كي مون، أن يقدم تقريرًا مفصلاً في غضون 60 يومًا، بشأن دعم البعثة للمراحل المقبلة من العملية الانتقالية في ليبيا والترتيبات الأمنية لها. 

 

وتعتبر بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بعثة سياسية خاصة أسست في 2011، بقرار من مجلس الأمن الدولي رقم 2009، بناءً على طلب من السلطات الليبية، في أعقاب ستة أشهر من النزاع المسلح، وذلك لدعم جهود السلطات الانتقالية الجديدة للبلاد في مرحلة ما بعد الصراع. 


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان