رئيس التحرير: عادل صبري 09:13 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

السودان يرفض الدعاوى الأمريكية لإبقائه فى قائمة الدول الراعية للإرهاب

السودان يرفض الدعاوى الأمريكية لإبقائه فى قائمة الدول الراعية للإرهاب

العرب والعالم

عمر البشير - ارشيفية

السودان يرفض الدعاوى الأمريكية لإبقائه فى قائمة الدول الراعية للإرهاب

وكالات 06 يونيو 2016 07:29

أعلنت وزارة الخارجية السودانية رفضها للدعاوى والمزاعم التى ساقتها الإدارة الأمريكية لتجديد إبقاء اسم السودان فى قائمة الدول الراعية للإرهاب، مؤكدة إدراك الحكومة السودانية التام لضرورة مكافحة الإرهاب الدولى وإيفائها بالتزاماتها حيال مكافحة التطرف بكافة أشكاله فى المحيط الإقليمى والدولى، وأنها ستستمر فى جهودها وتعاونها مع المجتمع الدولى فى هذا الصدد.

وعبرت وزارة الخارجية السودانية- فى بيان مساء اليوم الأحد- عن بالغ استيائها لإبقاء اسم السودان ضمن ما يسمى بقائمة الدول الراعية للإرهاب، وفقا للتقرير السنوى للخارجية الأمريكية عن حالة الإرهاب فى العالم للعام 2015.

وأشار البيان إلى أنه تم إبقاء اسم السودان فى هذه القائمة التى تخضع للتسييس، بالرغم من التعاون الكبير للسودان مع المجتمع الدولى بما فيه الولايات المتحدة فى مجال مكافحة الإرهاب بأشكاله المختلفة، موضحا أن السودان ساهمت بفاعلية فى البرامج الإقليمية لمكافحة الإرهاب، وقد أقر التقرير بتعاون السودان الكبير فى هذا المضمار من خلال العضوية النشطة للسودان فى مجموعة الشراكة مع الولايات المتحدة لإقليم شرق أفريقيا التى تأسست فى عام 2009، والتى تنشط فى مجال مكافحة الإرهاب من خلال الحد من القدرات العملياتية، وتعزيز أمن الحدود، ومكافحة أنشطة المجموعات الإرهابية فى نشر العنف والأفكار المتطرفة وغيرها من مجالات التعاون.

وأوضح بيان الخارجية السودانية أن التقرير شهد بتعاون السودان فى القبض على النيجيرى أمينو اوقوشى أحد أعضاء مجموعة "بوكو حرام" وتسليمه إلى السلطات النيجيرية. وأضاف أن هذا الإبقاء لاسم السودان فى هذه القائمة يأتى فى وقتٍ ظل فيه السودان يواصل جهوده البناءة فى العمل على تحقيق الاستقرار وبسط الأمن فى دول جواره ومحيطه الإقليمى، وذلك من خلال دوره الفاعل الذى يقوم به فى بناء السلام ومكافحة الإرهاب بأشكاله المختلفة ومكافحة الجريمة المنظمة والعابرة للحدود وظاهرة الاتجار بالبشر، علاوةً على إيوائه لأعداد كبيرة من لاجئى دول الجوار، الأمر الذى شهدت به العديد من الدول الغربية.

وذكر بيان الخارجية السودانية "لقد ظلت تقارير الإرهاب التى تصدرها سنويا وزارة الخارجية الأمريكية تؤكد وباستمرار على حقيقة تعاون السودان التام مع الولايات المتحدة الأمريكية فى مكافحة الإرهاب، ولكنها مع ذلك- وفى تناقض شديد- تبقى اسمه فى قائمة الدول الراعية للإرهاب لأسباب واهية وغير موضوعية". 

أخبار ذات صلة:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان