رئيس التحرير: عادل صبري 01:22 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

شاهد عيان من الغوطة لمصر العربية: نفذت الأدوية ونموت جوعًا

شاهد عيان من الغوطة لمصر العربية: نفذت الأدوية ونموت جوعًا

العرب والعالم

سوريا تموت

والقصف مستمر..

شاهد عيان من الغوطة لمصر العربية: نفذت الأدوية ونموت جوعًا

أيمن الأمين - غسان الحلاق 01 مايو 2016 13:23

قال عبد الرحمن الدمشقي أحد سكان أهالي الغوطة الشرقية، إن الأوضاع بالغوطة سيئة جدا، "مافي مشافي ولا أكل ولا بضاعة بالأسواق، نحن نموت من القصف والجوع".

 

وأوضح أحد سكان الغوطة لـ"مصر العربية" أن المرضى في وضع صعب وحرج، ما بنستطيع نوصل للمشافي خاصة بعدما توترت الأجواء من جديد بين فيلق الرحمن من جهة وجيش الإسلام من الجهة الأخرى.

 

وتابع شاهد العيان حديثه قائلا: "النظام حالياً لا يزال يقصف المدينة، فهناك قصف مركز على القطاع الجنوبي من الغوطة، لكن هناك هجمات كبيرة على القطاع لمحاولة احتلاله.

وأضاف أن الأسد منذ عدة شهور وهو يحاول محاصرة القطاع الجنوبي، واليوم جبهة النصرة هي التي تحاصر القطاع، وأيضا فيلق الرحمن يمنع خروج الجرحى من القطاع الجنوبي أو القطاع الأوسط باتجاه مشافي دوما بمساعدة من جبهة النصرة التابعة للقاعدة، كما أنه يمنع دخول المواد الغذائية والمدنيين من دخول القطاع الجنوبي.

 

وأضاف: " نحن حالياً بالقطاع الأوسط من الغوطة، المشافي في الأوسط وفي دوما، "حالياً يتم عمل إجراءات إسعافية للجرحى لا بين ما يسمح الفيلق والجبهة بفتح الطرقات، فالغوطة مقسمة إلى أربعة قطاعات بحسب اتجاهاتها الجغرافية وهي القطاع الجنوبي، والقطاع الأوسط وقطاع المرج وقطاع دوما وما حولها (الشمالي).

وتشهد بعض المدن تصاعدا في أعمال العنف، إذ تشن قوات النظام السوري غارات على مواقع تحت سيطرة قوى المعارضة، خلفت على أثرها مئات القتلى والجرحى.

 

وقتل قرابة 300 مدني في مدينة حلب خلال الأيام التسعة الماضية جراء غارات جوية حكومية وقصف للمعارضة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، في حين قتل آخرون في الغوطة وبعض المناطق المجاورة.

 

وبعد ساعات من القصف الأسدي، أُعلن عن اتفاق بين الدولتين الكبريين "روسيا وأمريكا"على "نظام تهدئة" بدأ من فجر السبت في الغوطة الشرقية القريبة من دمشق وفي ريف اللاذقية شمالا.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان