رئيس التحرير: عادل صبري 10:25 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

حكومة غزة تستنكر مجددًا "التحريض الإعلامي المصري"

حكومة غزة تستنكر مجددًا التحريض الإعلامي المصري

العرب والعالم

إسماعيل هنية رئيس الحكومة المقالة

على الفلسطينيين..

حكومة غزة تستنكر مجددًا "التحريض الإعلامي المصري"

الأناضول: 24 سبتمبر 2013 17:13

قالت الحكومة الفلسطينية المقالة في قطاع غزة، إنها "تستنكر استمرار وتصاعد حملة التحريض الإعلامية المصرية على الشعب الفلسطيني وعلى المقاومة الفلسطينية"-حسب قولها.

 

وأضافت الحكومة التي تديرها حركة حماس، في بيان صحفي، صدر عقب اجتماعها الأسبوعي في مدينة غزة، مساء الثلاثاء: "الاحتلال (إسرائيل) هو المستفيد الأكبر من هذه الحملة (الإعلامية المصرية".(

 

وتابع البيان يقول:" نستغرب اعتبار الإعلام المصري وبعض الشخصيات الرسمية المصرية التضييق على الشعب الفلسطيني وتشديد الحصار عليه إنجاز وواجب وطني".

 

وتشن وسائل إعلام مصرية هجومًا منذ عدة شهور على حركة حماس، وتتهما بالتدخل في الشؤون المصرية الداخلية، ومساندة جماعة الإخوان المسلمين، وهو ما دأبت حماس على نفيه.

 

وكررت حكومة حماس دعوتها للسلطات المصرية لفتح معبر رفح البري بشكل فوري، "خصوصا في ظل تفاقم الوضع الإنساني ووجود آلاف الحالات من المرضى والطلاب وأصحاب الحاجات الإنسانية الذين هم بحاجة للسفر فورا ودون تأخير"-حسب نص البيان.

 

ومنذ عزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي في الثالث من يوليو الماضي، شددت السلطات المصرية من إجراءاتها الأمنية على حدودها مع قطاع غزة، حيث طالت تلك الإجراءات، حركة أنفاق التهريب المنتشرة على طول الحدود المشتركة، مع إغلاق جزئي وأحياناً كامل لمعبر رفح.

 

كما أبدت حكومة حماس، استغرابها من تصريح منسوب لوزير الخارجية المصري نبيل فهمي، والذي تحدث فيه حول "استخدام مصر الخيار العسكري ضد حماس في حال المساس بأمنها القومي".

 

ونسبت صحيفة "الحياة اللندنية" اليوم تصريحات لوزير الخارجية المصري قال فيها إن "رد مصر سيكون قاسياً إذا شعرنا بأن هناك أطرافاً في حماس أو أطرافاً أخرى تحاول المساس بالأمن القومي المصري، وهناك مؤشرات كثيرة سلبية في هذا الشأن"، مشيرا إلى أن الرد يتضمن "خيارات عسكرية أمنية، وليس خيارات تنتهي إلى معاناة للمواطن الفلسطيني".

 

وأضافت:" هذا التصريح يناقض تاريخ مصر ودورها في حماية الشعب الفلسطيني، لأن قيمة فلسطين والقدس والمقاومة وغزة عظيمة لدى مصر، وتعتبر هذا التصريح تصعيدا خطيرا وغير مبرر من شأنه توتير الأجواء وزيادة الاحتقان".

 

في سياق آخر أدانت حكومة غزة "المحاولات الإسرائيلية اليومية لاقتحام المسجد الأقصى المبارك، وتؤكد على دعوتها للجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لضرورة التدخل العاجل".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان