رئيس التحرير: عادل صبري 10:13 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

ندرة "المياه" تعيق الدراسة بمدارس سوريا

ندرة "المياه" تعيق الدراسة بمدارس سوريا

الأناضول: 24 سبتمبر 2013 15:49

كشف تقرير لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف) عن أن "النزاع المتصاعد في سوريا يقطع المعونات العاجلة عن المدنيين والأطفال، بما فيها تأمين المياه الصالحة للشرب.

وأوضح التقرير أن اليونيسف وشركاؤها واجهوا خلال العام الماضي صعوبات شديدة في الوصول إلى مئات الآلاف من الأطفال في حلب (شمال) وريف دمشق وريف درعا (جنوب) وأجزاء كبيرة من حمص (وسط) ودير الزور (شرق)، كما تم احتجاز الإمدادات الطبية، بما فيها اللقاحات، عند نقاط التفتيش، وتأجل العمل على إصلاح أنابيب المياه في المناطق المدنية.

 

ومع بداية العام الدراسي الجديد في سوريا يتشارك الطلاب في المناطق التي يسيطر عليها الجيش الحر وتلك التي يسيطر عليها النظام أزمة انقطاع مياه الشرب في مدارسهم، الأمر الذي أوقف العملية التعليمية في بعضها.

 

ويقول خالد المسطو مسئول حركة "نشطاء"، المشرفة على دعم عدد من المدارس في الأحياء التي يسيطر عليها الجيش الحر في مدينة دير الزور إن "انقطاع المياه لعدة أيام عن المدينة مع افتتاح العام الدراسي الجديد مطلع الأسبوع الماضي، أعاق قيام الدراسة في بعض المدارس، لأن الأطفال لا يتمكنون من الحصول على مياه للشرب في تلك المدارس التي تعاني أصلًا من ظروف صحية سيئة، كونها تقام في أقبية ومبان قيد الإنشاء خوفًا من قصف المدفعية والطيران الحربي التابع للنظام".

 

ويشير المسطو إلى أن "انقطاع المياه يضاف إلى جملة من المعوقات التي تقف أمام استكمال الطلاب دراستهم، فالكهرباء تغيب لساعات طويلة عن أحياء المدينة أيضًا، كما أن الكتب والمناهج المدرسية غير متوفرة، ما يضطر القائمين على المدارس الميدانية إلى وضع مواد دراسية تقتصر على تعليم القرآن الكريم واللغة الإنجليزية وغيرها من المواد التي لا تحتاج إلى كتب أو مراجع عديدة".

 

من جانبه يقول عبد الله الخلف، وهو اسم مستعار لمعلم في إحدى مدارس محافظة الحسكة التي لا يزال النظام يسيطر على معظم أجزائها، إن المحافظة وقبل قيام الثورة في البلاد مارس 2011 "كانت تعاني من شح كبير في المياه وجفاف نهر الخابور الذي يمر فيها، ما أدى إلى تدهور الواقع الزراعي في المحافظة التي تعتمد على الزراعة بنسبة كبيرة في حياة سكانها".

 

ويلفت الخلف إلى أن "الحسكة تشهد هذه الأيام انقطاعات متكررة للمياه، لعدة أيام، يترافق مع انقطاع الكهرباء التي أوقفت عمل محطات الضخ والتصفية ما يؤدي إلى توقف العمل في كثير من المرافق ومنها المدارس".

 

وحركة نشطاء هي منظمة أهلية تأسست بداية العام الجاري، كأول منظمة للمجتمع المدني في محافظة دير الزور، وتقوم بعدد من النشاطات على رأسها افتتاح "مدارس ميدانية" التي تؤمن استمرار تعليم بعض الأطفال الذين انقطعت دراستهم مع خروج مناطق واسعة من المحافظة من يد نظام بشار الأسد نهاية عام 2012.

 

وأعلن النظام السوري في، 15 سبتمبر الجاري، عن بدء العام الدراسي رسميًا في معظم المحافظات التي تقع تحت سيطرته، في حين أن أبواب المدارس في بعض المناطق الخارجة على سيطرته ما تزال مغلقة، أو أن بعضها افتتح بمبادرات شخصية من متطوعين وجهات معارضة.

 

وتشن قوات النظام السوري على محافظة حلب وخاصة الريف الشمالي منها، حملة عسكرية ضخمة بغية استعادة مناطق واسعة خاضعة لسيطرة الجيش السوري الحر منذ أكثر من عام.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان