رئيس التحرير: عادل صبري 12:56 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

كهرماء قطر تواصل مشروع تبريد المناطق بمياه الصرف

كهرماء قطر تواصل مشروع تبريد المناطق بمياه الصرف

العرب والعالم

محطة لتبريد المناطق بقطر

كهرماء قطر تواصل مشروع تبريد المناطق بمياه الصرف

متابعات 21 أبريل 2016 11:12

تواصل المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء "كهرماء"، تنفيذ مشروع استخدام مياه الصرف المعالجة في أنظمة تبريد المناطق بدلاً من استخدام المياه العذبة، لما له من فوائد مالية كبيرة، إضافة إلى تقليل انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، وحماية البيئة من التلوث.


ويرتبط تبريد المناطق بدعائم الاستدامة الثلاث الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وهو قادر على أن يؤثر بصورة إيجابية عليها جميعها.


وتهدف خطة كهرماء بحلول عام 2023، إلى تخفيض نسبة استخدام المياه الصالحة للشرب واستبدالها بمياه الصرف المعالجة بنسبة 15%، مما سيؤدي إلى توفير 39 مليون متر مكعب سنوياً من المياه الصالحة للشرب.


بالإضافة إلى الوصول إلى مقدار التوفير في قدرة التوليد بحوالي 280 ميجاوات، كما أنه من المتوقع بنهاية العام الحالي توفير 20 مليون متر مكعب من المياه الصالحة للشرب سنوياً وتوفير 58 ميجاوات من قدرة التوليد.


كما أن استبدال المياه العذبة بمياه الصرف المعالجة سيساعد على استعادة تكلفة تجهيزات مياه الصرف المعالجة، وبعد ذلك يمكن للمشغلين أن يتمتعوا بنسبة توفير تصل إلى 80% من تكلفة التبريد خلال جميع السنوات المتبقية من عمر محطة التبريد.


وتسعى كهرماء إلى أن تصبح خلال فترة زمنية قدرها 15 عاما هيئة تنظيمية لتبريد المناطق ذات مستوى عالمي، من خلال تطوير قاعدة بيانات شاملة لجميع محطات الماء المبرد المركزية حيث تم إنشاء قاعدة بيانات كاملة لكافة مستخدمي المياه المبردة لمحطات التبريد المركزية تضم جميع المعلومات المهمة مثل حمولة التبريد، وخطة العمل.


ومن المتوقع أن تصل كمية تخفيض الانبعاثات نتيجة لاستخدام تبريد المناطق إلى حوالي 10 مليون طن من الانبعاثات المكافئة لغاز ثاني أكسيد الكربون.

ويقصد بتبريد المناطق إنتاج وتوزيع مياه مبرّدة في محطة مركزية وضخها عبر شبكة متكاملة من الأنابيب المعزولة والمدفونة تحت الأرض لتلبية احتياجات وحدات التبريد والتكييف لدى العملاء.


ويناسب هذا النوع من التبريد المجّمعات المزدحمة في المدن وكذلك المشاريع التي تتطلب كمية كبيرة من التبريد كالمطارات والجامعات والأبراج السكنية والمؤسسات التجارية.


وتتلخص عملية تبريد المناطق في أن تقوم محطة مركزية بتبريد المياه، ومن ثم تتولى شبكة مياه رئيسية ضخ وتوزيع المياه المبرّدة للمباني عبر شبكة من الأنابيب المعزولة والمدفونة تحت الأرض، ثم تقوم شبكة مياه ثانوية في المباني التي تستفيد من هذه الخدمة بتوزيع المياه المبرّدة.


ويدفع بعدها الهواء خلف المياه المبرّدة لتوفير أجواء باردة ومكيّفة. ثم يتم بعد ذلك إرجاع المياه الدافئة من شبكة المياه الرئيسية إلى المحطة المركزية لإعادة تبريدها، ومن ثم إعادة توزيعها من جديد.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان