رئيس التحرير: عادل صبري 12:03 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الاتحاد الأوربي يدين إسرائيل للتعدي على مندوبيه

وتل أبيب تدرس طرد دبلوماسية فرنسية..

الاتحاد الأوربي يدين إسرائيل للتعدي على مندوبيه

معتز بالله محمد 22 سبتمبر 2013 19:26

سادت حالة من الغضب في تل أبيب بعد إدانة الاتحاد الأوربي بشكل رسمي إسرائيل لممارستها العنف ضد دبلوماسيين غربيين، حاولوا إيصال مساعدات إنسانية لسكان إحدى القرى الفلسطينية يوم الجمعة الماضي.

 

وفي تصعيد جديد صرحت وزارة الخارجية الإسرائيلية بأنها تدرس طرد دبلوماسية فرنسية شاركت في الحادث وقامت بصفع أحد الجنود الإسرائيليين على وجهه.

 

وكانت قوات الأمن الفلسطينية قد تصدت لعدد من الدبلوماسيين الغربيين وطرحت بعضهم أرضا، واحتجزت شاحنة تحمل خياما ومواد إغاثة كانوا يحاولون توصيلها إلى فلسطينيين هدمت منازلهم الأسبوع الماضي، في قرية خربة المكحول.

 

وجاء في بيان الإدانة الذي نشرته وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون" يدين الاتحاد الأوربي عملية منع إدخال المساعدات التي نفذتها قوات الأمن الإسرائيلية في قرية خربة المكحول، ويشدد الاتحاد الأوربي على أهمية منع عرقلة إيصال المساعدات الإنسانية، وفرض القانون الدولي في المناطق المحتلة".

 

 يشار إلى أن جنود الاحتلال قاموا خلال عملية التصدي للدبلوماسيين الأجانب بسحب دبلوماسية فرنسية من الشاحنة قبل قيادتها بعيدا بما تحمله من مساعدات.

 

وقالت الدبلوماسية الفرنسية ماريون كاستينج "سحبوني خارج الشاحنة ودفعوني على الأرض غير مبالين بحصانتي الدبلوماسية، "وأضافت وقد غطاها التراب "هكذا يحترم القانون الدولي هنا".

 

وبعد نهوضها من على الأرض صفعت الدبلوماسية الفرنسية جنديًا على وجهه وهو ما جعل إسرائيل تفكر في طردها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان