رئيس التحرير: عادل صبري 07:16 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

جريدة كويتية: إخواني مصري وراء إضراب النفط

جريدة كويتية: إخواني مصري وراء إضراب النفط

العرب والعالم

إضراب النفط في الكويت

جريدة كويتية: إخواني مصري وراء إضراب النفط

متابعات 17 أبريل 2016 12:47

قالت جريدة "الشاهد" الكويتية، اليوم الأحد، إن هناك معلومات تفيد بتورط مستشار مصري يتبع جماعة الإخوان المسلمين في التخطيط لضرب القطاع النفطي الكويت، بالتعاون بين جماعة الإخوان في مصر وأفرعها في تركيا والكويت.



وأضافت الجريدة أن " الوافد المصري ويدعى صفوت، هو المحرك الرئيس لأزمة إضراب عمال وموظفي القطاع النفطي في الكويت"، مشيرة إلى أن المصري كان يعمل لدى وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، وقد أنهت الوزيرة هند الصبيح خدماته بعد اكتشاف عمله التخريبي وتنسيقه الكامل مع جماعة الإخوان.

وتابعت الجريدة: "أوضحت المعلومات التي لم تؤكدها ولم تنفها الأجهزة الأمنية في البلاد أن المذكور تمكن من الاندساس وسط نقابات النفط، مقدماً نفسه كمستشار قانوني وإعلامي بترتيب من القيادات الإخوانية في الكويت، وكان حاضراً في اجتماع النقابات الأخير يحرض ويحث على التصعيد ضد الحكومة، وعدم الرضوخ وهو من يضع لهم الخطط ويكتب البيانات والتصريحات”.

وبدأ عمال النفط وصناعة البتروكيماويات في الكويت، اليوم، إضرابا شاملا احتجاجا على مشروع البديل الاستراتيجي بينما توعدت الحكومة المضربين بالمحاسبة باعتبار أن الإضراب "مجرم قانونا" في دولة الكويت.

وبحسب رويترز فإن هناك نحو ألفين عامل من عمال الشركات النفطية المختلفة دخلوا فى إضراب شامل أمام نقابات الشركات في منطقة الأحمدي التي تبعد نحو 42 كيلومترا عن العاصمة الكويتية وهى مقر شركة النفط الكويتية.

ويهدف الإضراب الذي أعلنته النقابات النفطية للضغط على الحكومة من أجل استثناء القطاع النفطى من مشروع البديل الاستراتيجي الذي تريد الحكومة تنفيذه.

ومشروع البديل الاستراتيجي هو هيكل جديد للرواتب والمستحقات المالية والمزايا الوظيفية تريد الحكومة تطبيقه على العاملين بالدولة وترفضه النقابات النفطية وتطالب باستثناء العاملين بالقطاع النفطي منه. وقالت الحكومة الكويتية الخميس الماضي إن الإضراب عن العمل "مجرم قانونا" فى الكويت وإن التحريض عليه يعرض صاحبه للمساءلة القانونية.

ونقلت "سكاي نيوز عربي" عن الحكومة الكويتية الخميس الماضي إن الإضراب عن العمل "مجرم قانونا" في الكويت وإن التحريض عليه يعرض صاحبه للمساءلة القانونية.

وتسعى الكويت لترشيد النفقات وتنفيذ خطة للإصلاح الاقتصادي في ظل الهبوط الكبير لأسعار النفط، وتتضمن الخطوات الحكومية إقرار مشروع البديل الاستراتيجي.


اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان