رئيس التحرير: عادل صبري 11:43 صباحاً | الثلاثاء 20 أغسطس 2019 م | 18 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

4 قتلى بينهم مدنيان منذ سريان الهدنة في تعز اليمنية

4 قتلى بينهم مدنيان منذ سريان الهدنة في تعز اليمنية

العرب والعالم

الحرب في اليمن

4 قتلى بينهم مدنيان منذ سريان الهدنة في تعز اليمنية

وكالات 11 أبريل 2016 17:25

سقط أربعة قتلى، بينهم مدنيان، اليوم الاثنين، بنيران مسلحي جماعة أنصار الله "الحوثي" وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، في مدينة تعز وسط اليمن، منذ بدء سريان قرار وقف إطلاق النار منتصف ليل أمس.

 

وقالت المقاومة الشعبية، في بيانٍ لها، أوردته "الأنا    ضول"، إنَّ القصف المدفعي المكثف الذي تعرضت له مواقع المقاومة والجيش الوطني "الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي" في معسكر اللواء 35 مدرع غربي المدينة وثعبات شرقي المدينة وعصيفرة شمالي المدينة، أسفر عن مقتل اثنين من عناصرها وإصابة ستة آخرين.

 

وأضافت المقاومة أنَّ مدنيين اثنين قتلا وأصيب أكثر من عشرة آخرين بينهم نساء، في قصف مدفعي طال الأحياء السكنية الخاضعة لسيطرتها من قبل الحوثيين وقوات صالح المتمركزة، شرق وشمالي المدينة.

 

من جانبهم، اتهمَّ "الحوثيون" طيران التحالف العربي والقوات الحكومية بخرق الهدنة وشن غارات وهجمات على مواقعهم في تعز بعد ساعات من سريان وقف إطلاق النار.

 

‎ونقلت وكالة "سبأ" الخاضعة لسيطرة "الحوثيين"، على لسان مصدر محلي، لم تسمه، أنَّ الطيران شنَّ غارات على أحياء صالة وكلابة والحوبان شرقي المدينة والضباب غربيها، ما أسفر عن أضرار مادية في الممتلكات والسيارات فقط.

 

‎وذكرت الوكالة أّنَّ طيران التحالف نفَّذ عدة عمليات إنزال للأسلحة والذخائر إلى المقاومة الموالية للحكومة، في مناطق متفرقة بمديرية الشمايتين، جنوبي غرب تعز.

 

وكانت المقاومة الشعبية قد اعترفت في بيان سابق فجر اليوم، أنَّ طيران التحالف شنَّ نحو ثلاث غارات فقط على مواقع "الحوثيين" بعد تسجيل 25 خرقًا للهدنة، واستهدف مواقعهم التي تقصف الأحياء السكنية.

 

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن أعلن، الشهر الماضي، موافقة الأطراف اليمنية على هدنة من القتال تبدأ في جميع أنحاء البلاد بدايةً من منتصف ليل أمس، على أن يعقبها محادثات سلام في الكويت في الـ 18 من الشهر ذاته.

 

وفي وقت سابق من أمس الأحد، أعلنت قيادة "التحالف العربي" في اليمن، الذي تقوده السعودية، أنَّها تلتزم بوقف إطلاق النار، تمهيدًا للمشاورات التي ستجرى في الكويت في 18 إبريل الجاري، مع احتفاظها بحق الرد على أي خرق لوقف إطلاق النار.

 

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان