رئيس التحرير: عادل صبري 03:06 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"هآرتس": بوتين يضغط بورقة النووي الإسرائيلي

هآرتس: بوتين يضغط بورقة النووي الإسرائيلي

العرب والعالم

فلاديمير بوتين

في مفاوضاته حول سوريا ..

"هآرتس": بوتين يضغط بورقة النووي الإسرائيلي

وكالات 21 سبتمبر 2013 05:21

رأت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن موسكو تحاول وضع الملف النووي الإسرائيلي على طاولة مفاوضاتها مع واشنطن بعد التوصل إلى اتفاق بشأن التخلص من الأسلحة الكيماوية السورية. 

ورصدت - في تقرير على موقعها الإلكتروني الجمعة - إشارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أن الأسلحة الكيماوية التي تسلحت بها سوريا إنما كانت ردا على امتلاك اسرائيل المزعوم للأسلحة النووية. ولفتت إلى أن تصريح الرئيس الروسي جاء عقب ملاحظات شبيهة أبداها مسئولون بارزون في الكرملين. 

وأوردت الصحيفة تعليقات بعض الخبراء الاسرائيليين، الذين يرون هذه المواقف من الجانب الروسي بمثابة محاولات للحصول على أعلى مقابل من واشنطن لنزع الأسلحة الكيماوية السورية. 

وأردفت الصحيفة قائلة، إنه فيما يخص الإسرائيلين، فإن تصريحات بوتين تبدو مبتذلة، حيث يحاول إظهار إسرائيل تتصرف دائما على نحو مخالف للقانون الدولي.

يشار الى ان بوتين   قال انه  ليس واثقا من نجاح المبادرة الروسية الخاصة بوضع الأسلحة الكيميائية السورية تحت رقابة دولية، ونجاح الجهود الرامية الى إقناع الرئيس السوري بشار الأسد بالتخلي عن السلاح الكيميائي بالكامل، وهو ما اعتبره بعض المراقبين تراجعا عن الالتزام والضمانات الروسية بهذا الشأن. 
لكنه أشار الى أن هناك العديد من البوادر الإيجابية في هذا الاتجاه، حيث وافقت دمشق بلا شروط على تسليم مخزونها من الأسلحة الكيميائية وتعد نفسها عضوا في منظمة حظر الاسلحة الكيميائية منذ بعثها برسالة بهذا الشأن الى منظمة حظر الاسلحة الكيميائية.

وقال الرئيس الروسي إن جميع الدول التي تشارك في عملية تسوية النزاع السوري تتحمل المسؤولية، وليس روسيا وحدها. جاء ذلك ردا على سؤال حول ما إذا كانت موسكو تخشى من المسؤولية في حال فشل مبادرتها بشأن السلاح الكيميائي السوري.

وقال بوتين:"لدينا نفس الحقوق والالتزامات التي لجميع شركائنا المعنيين بالمناقشات بشأن سورية". وتابع أن مسؤولية كبيرة تقع على عاتق جميع هذه الدول بما فيها روسيا، مشددا على أنه في حال فشل الجهود الرامية إلى التسوية السلمية في سورية، فانه ستكون هناك عواقب وخيمة جدا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان