رئيس التحرير: عادل صبري 08:52 صباحاً | الأحد 25 أغسطس 2019 م | 23 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

اليوم.. الملك سلمان يزور تركيا تلبية لدعوة أردوغان

اليوم.. الملك سلمان يزور تركيا تلبية لدعوة أردوغان

العرب والعالم

الملك سلمان وأردوغان

والوساطة مع القاهرة تتصدر المفاوضات ..

اليوم.. الملك سلمان يزور تركيا تلبية لدعوة أردوغان

متابعات 11 أبريل 2016 06:11

يبدأ العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز زيارة رسمية اليوم الاثنين تمتد ليومين إلى تركيا، تلبية لدعوة من الرئيس رجب طيب أردوغان، ثم يشارك بعدها في القمة الإسلامية، المقررة يومي 14 و15 من هذا الشهر في اسطنبول.

وذكر بيان صادر عن رئاسة الجمهورية التركية، أن زيارة الملك سلمان الرسمية لأنقرة ستمتد ما بين 11 و13 من الشهر الجاري، مشيراً إلى أن المحادثات ستتناول العلاقات الثنائية، فضلاً عن القضايا الإقليمية والدولية.

ولفت البيان، إلى أن الملك سلمان سيشارك، عقب اجتماعاته بأنقرة، في أعمال القمة الإسلامية الثالثة عشرة، التي تنظمها منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول يومي 14 و15 إبريل الحالي.

وقالت مصادر تركية إن أمام محادثات القمة السعودية التركية أجندة واسعة من الملفات الإقليمية المهمة تتصدرها الأزمة السورية والأزمة اليمنية والعلاقات الثنائية والحرب ضد "الإرهاب" وجدول أعمال القمة الإسلامية الثالثة عشرة. 

 

الوساطة بين مصر وتركيا 

وتحدثت مصادر دبلوماسية عن احتمال قيام العاهل السعودي خلال زيارته، وهي الأولى إلى تركيا منذ اعتلائه العرش، بدور الوساطة بين تركيا ومصر.

وأشارت المصادر إلى أن الرياض، باعتبارها قائدة التحالف الإسلامي، تسعى إلى إحداث نوع من ترطيب الأجواء في العلاقات بين القاهرة وأنقرة، خلال القمة الإسلامية، كما إنها تسعى على هذا الصعيد إلى حضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لهذه القمة.

 وكانت وزارة الخارجية التركية أعلنت أن أنقرة ستوجّه دعوة إلى مصر لحضور اجتماع منظمة التعاون الإسلامي، وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، تانجو بيلجيتش، خلال تصريحات صحافية، يوم الأحد الماضي، أن مصر هي من ستقرر مبعوثها إلى القمة الإسلامية، مشيرًا إلى أن مصر أحد أعضاء المنظمة، وأنها الرئيس الحالي للقمة. 

وقالت صحيفة "حرييت ديلي نيوز" التركية أن العلاقات المصرية التركية المتردية، ستكون محل النقاش بين الملك سلمان والرئيس أردوغان، وذلك بعدما قال الأخير إن القيادة السعودية كانت تضغط على كلا الجانبين للتصالح.

وكانت تركيا قد قطعت اتصالها بمصر منذ الإطاحة بالرئيس محمد مرسي و تنصيب عبد الفتاح السيسي رئيسا مكانه. حيث اعتبرت تركيا تولي السيسي انقلاب على السلطة المنتخبة وحاولت الإفراج عن مرسي المحكوم عليه بالإعدام غير أن محاولاتها باءت بالفشل.

 

 

فندق كامل و500 سيارة مرسيدس  

ونقلت صحيفة " القدس العربي" اللندانية عن وسائل إعلام تركية قولها إنه تم استئجار أحد فنادق العاصمة بشكل كامل، وأن الفندق أغلقت أبوابه أمام النزلاء العاديين، مقتصراً خدماته على الملك والوفد المرافق له.

ولفتت المصادر إلى أن الوفد التحضيري الذي وصل مبكراً إلى أنقرة للتحضير للزيارة، جلب معه العديد من التجهيزات الخاصة المتعلقة بالملك، ومنها أنواع من الأطعمة والمشروبات الخاصة، فيما اضطرت إدارة الفندق لإجراء العديد من التعديلات في الجناح الذي سينزل فيه الملك.

وفي إطار التحضيرات أيضاً، طلب الوفد قرابة 500 سيارة فارهة من طراز مرسيدس، حيث أوضحت وسائل الإعلام التركية أن الجهات المختصة عملت على تجميع هذا العدد الضخم من السيارات من مدينتي إسطنبول وأنطاليا بعد نفادها من العاصمة أنقرة التي لم تكن تحتوي على كل هذا العدد.


وتشير المصادر إلى أن مصف السيارات الخاص بالفندق لم يتسع لهذا العدد من السيارات، وأظهرت صور نشرتها مواقع على الإنترنت لأسطول كبير من السيارات الفارهة انتشر على الطرق المحاذية للفندق بانتظار وصول الوفد بعد أن امتلأ «الكراج» الخاص به.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان