رئيس التحرير: عادل صبري 11:57 صباحاً | الأحد 08 ديسمبر 2019 م | 10 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

صحيفة سويسرية: ترامب مذعور من قوة الدولار

صحيفة سويسرية: ترامب مذعور من قوة الدولار

صحافة أجنبية

صورة رمزية لقوة الدولار في ولاية ترامب

صحيفة سويسرية: ترامب مذعور من قوة الدولار

احمد عبد الحميد 03 أكتوبر 2019 18:54

نقلت صحيفة "نويه تسورشر تسايتونج" السويسرية، عن "لاري ماكدونالد" ، خبير الاستثمار ، قوله إن  الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" مذعور من قوة الدولار ، وخاصة مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية.

 

أوضح " ماكدونالد" أن  الدولار القوي هو السبب في ضغط ت"رامب"على الاحتياطي الفيدرالي لخفض أسعار الفائدة الرئيسية، لأنه يعلم جيدا أن  قوة الدولار  لا تصب في مصلحته  في الانتخابات القادمة.

خبير الاستثمار الأمريكي "لاري ماكدونالد"

 

وبحسب خبير الاستثمار، تسبب الدولار القوي في فقدان وظائف القطاع الصناعي في الولايات المتحدة.

 

ويعتقد ترامب أن رفع سعر الفائدة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي كان بمثابة استراتيجية لعزله من منصبه، وفقا لخبير الاستثمار الأمريكي.

 

رأى "ماكدونالد"، أن تحول بنك الاحتياطي الفيدرالي في سياسته النقدية هذا العام وتخفيضه لأسعار الفائدة ، يصب في مصلحة "ترامب"، ويعتبر بمثابة  فوز له  في الجولة الأولى ضد البنك المركزي.

 

ويتوقع المشاركون في السوق المزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة، قبل إجراء الانتخابات الأمريكية القادمة.

 

وأضاف "ماكدونالد " ، أن  قوة  الدولار تستغل جيدا في الحملات الانتخابية بالولايات المتحدة الأمريكية، لان  الدولار القوي  يشل حركة  نمو الاقتصاد العالمي.

 

وبحسب الخبير الاستثماري، سيتعين على "ترامب"  التراجع عن تصريحاته الخاصة برفع  أسعار الفائدة من قبل  مجلس  الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

 

وقال الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، بعد قرار  رفع  أسعار الفائدة العام الماضي، إن الاحتياطي الفيدرالي استعد جيدا   لرفع  أسعار الفائدة، لكنه   ربما سمع  هذا من  ممثل صندوق التحوط، ونشره على تويتر، كدعايا انتخابية له، بحسب "ماكدونالد".

 

أشار   "ماكدونالد"،  مؤسس إحدي النشرات الإخبارية التي  تتابع عالم الاستثمار، إلى أن الرئيس الأمريكي سوف يضطر الآن إلى تصحيح ما أدلى به من قبل بشأن التحوط من رفع أسعار الفائدة، مما قد يؤثر على إعادة انتخابه.

 

ورأى  "ماكدونالد"،  أن إعادة انتخاب الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" تتأثر بشكل كبير بسياسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

 

وعن "فضيحة أوكرانيا" وقضية "عزل ترامب"،  أوضح "ماكدونالد" أن مجلس الشيوخ الأمريكي ، يحتاج إلى تصويت الأغلبية  أي ثلثي  الأصوات  للمضي قدما في إجراءات العزل،  وفقا للظروف  الحالية ، فإن هذا لن يتحقق.

 

واستطرد الخبير الاستثماري قائلا:  "يبدو أن الرأي العام يعارض عزل ترامب. وقلبت   قضية عزل ترامب في الوقت الحالي  الطاولة علي  الديمقراطيين وخاصة "جو بايدن". وبالتالي ، فإن الفرصة الآن متاحة للديمقراطية المرشحة على مقعد الرئاسة  "إليزابيث وارين"

 

وعن حرب ترامب التجارية مع الصين، لفت  "ماكدونالد" إلى أن  الممولين الرئيسيين ابتعدوا مؤخرًا عن الرئيس الأمريكي بعد تغريدته  عن النزاع التجاري مع الصين  في يوم  الجمعة الشهير في أواخر أغسطس.

 

وأمر ترامب بعدها الشركات الأمريكية بالبحث الفوري عن بديل للصين والإنتاج في الولايات المتحدة،  وبعد ذلك ، ازدادت الضغوط عليه الكثير من لتخفيف حدة النزاع التجاري مع  الصين.

 

وتوقع خبير الاستثمار "ماكدونالد"، أن يبرم ترامب صفقة  مع الصين ليخفف النزاع التجاري معها  بحلول نهاية العام، لأنه يعلم جيدا أن ضرب اقتصاد بكين يعني انهيار  الاقتصاد العالمي،  وهذا بدوره سيؤدي إلى ركود في الولايات المتحدة،  ويحبط  إعادة انتخابه.

 

رابط النص الأصلي

 

اعلان