رئيس التحرير: عادل صبري 10:11 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

مؤتمر بالأمم المتحدة يطالب بلجنة لتقصي أوضاع السجون المصرية

مؤتمر بالأمم المتحدة يطالب بلجنة لتقصي أوضاع السجون المصرية

شئون دولية

جانب من المؤتمر

للمرة الأولى ..

مؤتمر بالأمم المتحدة يطالب بلجنة لتقصي أوضاع السجون المصرية

محمد المشتاوي 18 مارس 2016 09:48

في سابقة قد تعد الأولى من نوعها سمحت الأمم المتحدة في جنيف بعقد مؤتمر مساء أمس الخميس يناقش أوضاع السلطة القضائية والمعتقلين في مصر  بمشاركة عدد من المحامين الدوليين والجمعيات الأهلية والنشطاء السياسيين.

 

وحاول المشاركون تبيان ما وصفوها  بـ"مغالطات القضاء المصري الغير مستقل والمُسيَّس" ومخالفته للقوانين الدولية و حتى الدستور المصري.

 

وتطرق الحضور لملفات الاختفاء القسري وعلى رأسها قضية الإيطالي جوليو ريجيني الذي تحرك العالم لأجله، مذكرين بأن آلاف المصريين في حالة اختفاء قسري.

كما نوقش ملف حالة السجون المصرية التي قال عنها المشاركون إنها تخالف كل لوائح السجون الدولية، وكذلك ملف السيدات في السجون مدللين بفتيات دمياط.

 

وخرج المؤتمر بعدد من التوصيات التي رفعت لمجلس حقوق الإنسان أبرزها:

أولا: عدم الاعتداد بأحكام القضاء المصري متهمينها بالتسييس.

ثانيا: تشكيل لجنة تقصي حقائق دولية ومحايدة علي وجه السرعة للاطلاع على حقيقة الأوضاع في السجون المصرية.

وكشف بعض المنظمين للمؤتمر لـ"مصر العربية" الذي فضلوا عدم الإشارة لأسمائهم أن الوفد المصري بالأمم المتحدة حاول مخاطبة المنظمة لإلغاء المؤتمر ولكنه لم ينجح في ذلك.

 

واعتبروا أن تغير موقف الاتحاد الأوروبي من القضية المصرية، بحد تعبيرهم، كان حتميا في ظل إخفاقات النظام المصري في كل المجالات من جهة والضغط الشعبي بخاصة بعد حادثة جوليو ريجيني من جهة أخرى.

 

ومن الجمعيات والائتلافات التى ساهمت في المؤتمر: جمعية المحامين الدوليين لحقوق الإنسان، وائتلاف نساء من أجل حقوق الإنسان بباريس و" غربة" ، و"العدالة لمصر " جنيف" و all of justice بنيويورك.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان