رئيس التحرير: عادل صبري 01:07 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

أوباما يلقي خطابا للكوبيين الثلاثاء القادم

أوباما يلقي خطابا للكوبيين الثلاثاء القادم

شئون دولية

الرئيس الأميركي باراك اوباما

أوباما يلقي خطابا للكوبيين الثلاثاء القادم

وكالات 17 مارس 2016 11:43

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي باراك اوباما، سيلقي الثلاثاء المقبل خطاباً في هافانا موجهاً إلى الشعب الكوبي، يتركز حول العلاقات «المعقدة» بين البلدين، بعد نصف قرن من التوتر.


وقال المستشار المقرب لأوباما بن رودس: «إن هدف هذه الزيارة التاريخية الأولى منذ نحو 90 سنة لرئيس أميركي في أثناء ولايته، التحدث مع الحكومة الكوبية، وكذلك مع الشعب الكوبي».


وترافق أوباما الذي يصل بعد ظهر الأحد إلى كوبا، زوجته ميشال وابنتاه ساشا وماليا. وسيزورون الأحد الحي القديم في العاصمة، خصوصاً الكاتدرائية، إذ من المقرر أن يستقبلهم الكاردينال خايمي أورتيغا.


على أن يزور الاثنين نصب «أبي الاستقلال» خوسيه مارتي في ساحة الثورة. وسيعقد أوباما لقاء ثنائياً مع الرئيس راول كاسترو.


وقال رودس: «إن أوباما ينوي أن يكون هذا اللقاء صريحاً جداً حول نقاط الخلاف بين البلدين، خصوصا مسألة حقوق الإنسان»، مؤكداً أنه ليس هناك أي لقاء مقرر مع الرئيس السابق فيدل كاسترو، الذي تخلى عن السلطة منذ عقد.


ويلقي أوباما خطاباً صباح الثلثاء، سيشكل فرصة «للعودة إلى التاريخ المعقد بين البلدين»، وكذلك «الالتفات الى المستقبل ورؤية كيف يمكن الولايات المتحدة وكوبا العمل معاً». وأضاف: «نرى هذا الخطاب لحظة فريدة في التاريخ بين البلدين».


وسيبث الخطاب الذي سيلقيه أوباما في مسرح أليشا ألونسو، عبر الإذاعة والتلفزيون مباشرة. وقال رودس: «إن الولايات المتحدة لم تتلقَّ أي اعتراض من الحكومة الكوبية في هذا الشأن». إلا أنه اعترف بأنه لا يستطيع تأكيد البث المباشر.


وبعد ذلك، سيلتقي أوباما أعضاء في المجتمع المدني، وبينهم ناشطون في مجال حقوق الإنسان، وفق ما قال رودس، والذي لم يكشف لائحة المشاركين.


وفي هافانا، أكد المنشقون بيرتا سولر زعيمة منظمة «سيدات بالأبيض»، ومانيول كوستا موروا الذي التقى أوباما في قمة «الأميركيتين» في بنما في نيسان (أبريل) 2015، وخوسيه دانيال فيرير زعيم «الاتحاد الوطني الكوبي»، لوكالة «فرانس برس» تلقّي دعوة إلى اجتماع في السفارة الأميركية صباح الثلثاء.


وأخيراً، يحضر الرئيس الأميركي مباراة في البيسبول بين فريق تامبا باي ريز لفلوريدا، والفريق الوطني الكوبي. لكن السلطات الأميركية نفت إشاعات تفيد بأن أوباما سيفتتح المباراة. وسيتوجه أوباما لاحقاً إلى الأرجنتين، المحطة الثانية والأخيرة من هذه الرحلة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان