رئيس التحرير: عادل صبري 08:21 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

فرنسا تعتزم إرسال سفينة لمكافحة تهريب اللاجئين في "إيجه"

فرنسا تعتزم إرسال سفينة لمكافحة تهريب اللاجئين في إيجه

شئون دولية

ﻻجئين في بحر أيجة

فرنسا تعتزم إرسال سفينة لمكافحة تهريب اللاجئين في "إيجه"

وكالات 04 مارس 2016 16:21

أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، عزم بلاده إرسال سفينة تعمل تحت قيادة حلف شمال الأطلسي "ناتو"، إلى بحر إيجه، لمكافحة تهريب اللاجئين، دون أن يحدد تاريخاً بعينه.

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب اجتماع عقده مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في العاصمة باريس، وشارك فيه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عبر نظام "الفيديو كونفرنس"، بحسب وكالة اﻷناضول.

 

وقال أولاند إن "فرنسا وألمانيا في موقف واحد فيما يتعلق بأزمة اللاجئين"، مشدداً على ضرورة تعزيز الأمن على حدود شنجن.

 

وأضاف "ينبغي على اللاجئين السوريين البقاء في دولة قربية لهم مثل تركيا، والأردن، ولبنان، ونحن سنبذل قصارى جهدنا في مسألة المساعدات الإنسانية".

 

وفي هذا الصدد، أكد على ضرورة إيفاء دول أوروبا بوعودها المتعلقة بالأزمة، مستطرداً "ستفي فرنسا بوعدها المتعلق باستقبال 30 ألف لاجئ، وينبغي على اليونان أيضاً، أن تفي بوعودها حول إيقاف تدفق اللاجئين".

 

وتطرق الرئيس الفرنسي إلى استقبال تركيا لأكثر من 2.5 مليون لاجئ على أراضيها، معتبراً أن تقديم المساعدات لهذا البلد "يعد أمراً مشروعاً للغاية".

 

وذكر أولاند أن نظيره الروسي، قال خلال مشاركته في الاجتماع المذكور، إن موسكو ستحترم وقف إطلاق النار في سوريا.

 

من جهتها، قالت ميركل إن "بوتين تعهد بعدم استهداف المدنيين وقوات المعارضة"، وأن غارات بلاده "ستقتصر على تنظيم داعش وجبهة النصرة فقط".

 

وأكدت المستشارة الألمانية أن غرض أوروبا الرئيسي، هو إلى إيجاد حل جذري للأزمة السورية، وتطبيق "شنجن"، مشيرة إلى أن الدعم التركي لهم خلال هذه المرحلة، يحظى بأهمية كبيرة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان