رئيس التحرير: عادل صبري 12:29 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

المحكمة الأوروبية: من حق ألمانيا تحديد أماكن إقامة اللاجئين

المحكمة الأوروبية: من حق ألمانيا تحديد أماكن إقامة اللاجئين

شئون دولية

محكمة العدل الأوروبية

المحكمة الأوروبية: من حق ألمانيا تحديد أماكن إقامة اللاجئين

وكالات 01 مارس 2016 21:28

قضت محكمة العدل الأوروبية في لوكسمبورج، الثلاثاء، بحق أي دولة بالاتحاد الأوروبي من ناحية المبدأ، فرض محل إقامة بعينه على اللاجئين بها، من أجل تسهيل إدماجهم في المجتمع.

 

وجاء حكم المحكمة في قضية خاصة برجل وامرأة سوريين، وفَّرت لهم السلطات في ألمانيا مأوى ولم تعترف بهما كمتقدمين بطلب لجوء، ولكنها منحتهما ما يعرف بـ "الحماية المؤقتة"، وذلك بسبب احتمال تعرضهما للخطر في وطنهما في حالة العودة، حسب وكالة الأنباء الألمانية.

 

وتحدِّد السلطات المعنية في ألمانيا مكان إقامة الأجانب الحاصلين على "حماية مؤقتة" ويتلقون مساعدات اجتماعية.

 

واشتكى الرجل والمرأة من ذلك أمام المحكمة الأوروبية، في ضوء أنَّ القانون في الاتحاد الأوروبي يكفل حرية اختيار مكان الإقامة.

 

ورأى قضاة المحكمة أنَّ هذه القيود التي تفرضها ألمانيا على مكان إقامة الأجانب في بعض الأحوال، لها ما يبررها، وبخاصةً إذا كان هؤلاء الأجانب يعانون من مشكلات في الاندماج، وهذا ما ينتظر أن تنظر فيه المحكمة الإدارية العليا في ألمانيا حسب توصية المحكمة الأوروبية في لوكسمبورغ.

 

وكانت الحكومة الألمانية تترقب هذا الحكم لتوسيع تطبيقه أيضًا على اللاجئين المعترف بهم، حيث تقيد الحكومة حتى الآن ولفترة محددة حركة المتقدمين بطلب لجوء، ولكن اللاجئين المعترف بهم يتنقلون بحرية.

 

ويرى وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير أنَّ الحكم أفسح المجال أمام اعتماد إصلاحات على قانون اللاجئين، وأكَّد أنَّ القيود التي تفرضها الحكومة على أماكن إقامة اللاجئين تتوافق من ناحية المبدأ مع القانون الأوروبي، مضيفًا: "أرى أنَّ تحديد أماكن إقامة للاجئين مطلوب بشكل ملح، حتى لا تحدث تكتلات للأجانب، وبخاصةً داخل الأماكن كثيفة السكان".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان