رئيس التحرير: عادل صبري 03:24 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو| رعد بن الحسين: انتهاكات حقوق الإنسان تفرز نتائج كارثية

بالفيديو| رعد بن الحسين: انتهاكات حقوق الإنسان تفرز نتائج كارثية

شئون دولية

زيد رعد بن الحسين

بالفيديو| رعد بن الحسين: انتهاكات حقوق الإنسان تفرز نتائج كارثية

السيد موسى.. نيويورك 29 فبراير 2016 17:01

أطلق زيد رعد بن الحسين، مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، تحذيراً شديداً من النتائج الكارثية لحالة اللامبالاة للانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وقال "زيد" خلال الكلمة التي ألقاها فى افتتاح الدورة الحادية و الثلاثين لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان : "التفكيك التدريجي لنظام القانون والقيم التي صاغتها الدول نفسها لدرء التهديدات العالمية يدعو الى القلق البالغ".

 

وشدد على ضرورة اتخاذ نهج منطقي وتعاوني لتسوية الأزمات التي أفرزت تيارات التطرف العنيف والنزاعات المسلحة وحركة الهجرة واللجوء بحثا عن الأمان.

 

وأعرب عن أسفه لارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في العديد من الصراعات لاسيما في سوريا وأفغانستان والعراق وليبيا وجنوب السودان واليمن وإفلات مرتكبيها من العقاب.

 

وطالب زيد بمعالجة الأزمات والصراعات والأوضاع الإنسانية في بوروندي وشرق الكونغو الديمقراطية والدول الواقعة حول بحيرة تشاد التي عانت من هجمات حركة "بوكو حرام" إضافة إلى الأزمات في جمهورية مالي والأراضي الفلسطينية المحتلة والصومال وجنوب السودان وأوكرانيا.

 

وأكد أن هذه الصراعات والمآسي أدت إلى حركة نزوح وهجرة، داعيا دول العالم إلى الترحيب بالنازحين إنطلاقا من القيم الإنسانية والتعاون الدولي.
 

و أعلن المفوض الأممي: أن التجويع المتعمد للشعب السوري محظور بشكل لا لبس فيه باعتباره سلاح حرب"، مضيفًا أنّ "الغذاء والأدوية وغيرها من المساعدات الإنسانية ملحة أخرى تمنع من الدخول بشكل متكرر. الجوع قد يكون أودى بحياة الآلاف».

 

كما شدد على أن الهجرة حقيقة أساسية في التاريخ البشري، تتطلب المشاركة الدولية في تحمل المسؤولية، مشيراً الى الترحيب بملايين النازحين بعد الحرب العالمية الثانية، واتفاقات إعادة توطين وإدماج اللاجئين و المهاجرين.

و انتقد زيد ما يحدث اليوم من تنامي العداء و الفوضى و تصاعد خطاب كراهية الأجانب و المهاجرين والأقليات، واصفاً ذلك بأنه سبة في جبين المجتمعات قد يوفر هذا الخطاب إشباعاً سياسياً فورياً في بعض المناطق، ولكنه يؤدي إلى الانقسامات العميقة."

 

كما ذَكَر بما كتبه الفيلسوف "ابن رشد" : "الجهل يقود إلى الخوف، والخوف يقود إلى الكراهية، والكراهية تقود إلى العنف، هذه هي المعادلة".

 

وانتقد "زيد" السياسيين الذين يستخدمون خطاب الكراهية أو يشعلونه ضد المهاجرين وأقليات عرقية أو دينية محددة، كما حدث في الأشهر الأخيرة، مؤكداً أنهم يحدثون هزات تؤدي آثارها إلى العنف.

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان